غارات عراقية تقتل عشرات المدنيين بالبوكمال

آثار غارات سابقة في مدينة البوكمال (الجزيرة)
آثار غارات سابقة في مدينة البوكمال (الجزيرة)

قالت مصادر عسكرية في محافظة الأنبار وأخرى طبية بمستشفى مدينة القائم القريبة من الحدود العراقية السورية إن 59 شخصا -أغلبهم من المدنيين- قتلوا جراء قصف جوي نفذته مقاتلات عراقية واستهدف مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية داخل مدينة البوكمال السورية التي يسيطر عليها التنظيم والتي تقع قبالة مدينة القائم العراقية.

وأوضحت المصادر أن القصف طال العديد من منازل المدنيين، وهو ما تسبب بوقوع هذا العدد الكبير من القتلى، وأشارت إلى أن أغلب الضحايا من النساء والأطفال، وأكدت إصابة نحو ثمانين شخصا في الغارات.

وقالت المصادر إن من بين الضحايا عددا من النازحين العراقيين الذي لجؤوا إلى المدينة هربا من مناطقهم التي شهدت عمليات عسكرية في وقت سابق.

وكانت السلطات العراقية قد أعلنت في وقت سابق أن طائرات عراقية مقاتلة نفذت ضربات جوية داخل أراض سورية يسيطر عليها تنظيم الدولة، لكن مصادر وشهود عيان تحدثوا عن تسبب هذه الضربات بوقوع أعداد كبيرة من المدنيين ضحايا هذا القصف.

ويسيطر تنظيم الدولة منذ 2014 على محافظة دير الزور النفطية بشكل شبه كامل، وعلى محافظة الرقة معقله في سوريا، ويتعرض منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي لهجوم تقوده قوات سوريا الديمقراطية التي تمكنت من التقدم على جبهات عدة.

ونجحت هذه القوات المكونة أساسا من وحدات حماية الشعب الكردية الأسبوع الماضي في طرد تنظيم الدولة من مدينة الطبقة الإستراتيجية، وتستعد حاليا للتقدم باتجاه مدينة الرقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قالت مصادر محلية للجزيرة إن التحالف الدولي نفذ إنزالا جويا جديدا استهدف موقعا لتنظيم الدولة في بادية البوكمال شرقي سوريا. ووفق المصادر نفسها، خلّف الإنزال قتلى بينهم ابن عمٍّ للبغدادي.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة