الوحدات الكردية تقترب من مدينة الرقة

عربة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية شمال الرقة (رويترز)
عربة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية شمال الرقة (رويترز)

قالت مصادر للجزيرة إن ما تسمى قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية عمودها الفقري أصبحت على بعد عشرين كيلومترا عن مدينة الرقة.

وقالت رشدة فلات قائدة حملة غضب الفرات التابعة لقوات سوريا الديمقراطية لمراسل الجزيرة إن قوات سوريا الديمقراطية أصبحت قريبة من تطويق مدينة الرقة بالكامل.

وأوضحت المصادر أن قوات سوريا الديمقراطية سيطرت على قرية الأنصار ومركز اتحاد الفلاحين ومعمل غزل القطن وقرى ومزارع شمال مدينة الرقة بعد معارك مع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي سياق متصل، ذكرت المصادر أن أربعة أشخاص -بينهم طفلان- قتلوا جراء انفجار لغم أرضي في ريف الرقة الشمالي.

وكانت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة قالت إن سبعة أطفال قتلوا وأصيب أكثر من 45 -معظمهم أطفال ونساء- جراء قصف جوي ومدفعي أميركي على قرى شنينة ومزرعة الرشيد في ريف الرقة الشمالي.

وأعلن تنظيم الدولة في وقت سابق أنه قتل ثلاثة من مسلحي قوات سوريا الديمقراطية خلال اشتباكات في ريفي الرقة الشمالي والشرقي.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية أمس الجمعة أن هجوم استعادة السيطرة على مدينة الرقة -أبرز معاقل تنظيم الدولة في سوريا- سينطلق مطلع الصيف المقبل.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية بدأت عمليتها العسكرية في اتجاه الرقة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وسيطرت خلال أربع مراحل على العديد من القرى والبلدات في محافظة الرقة التي وقعت تحت سيطرة تنظيم الدولة في 2014، وكان آخر تلك المواقع مدينة الطبقة الإستراتيجية.

من جهة أخرى، قالت وكالة أعماق إن أربعة أشخاص قتلوا على إثر استهداف سيارة كانت تقلهم بغارة أميركية من طائرة بدون طيار في مدينة القورية شرقي دير الزور أمس الجمعة.

كما أكدت الوكالة مقتل وإصابة اثنين آخرين جراء غارات جوية سورية على حيي العرضي والحويقة بمدينة دير الزور.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تناولت صحيفة إندبندنت البريطانية الأزمة المتفاقمة والحرب التي تعصف بسوريا منذ سنوات، وأشارت إلى أنها ستسفر عن المزيد من الضحايا والمفقودين، وتساءلت هل يمكن إصلاح البلاد بعد انقضاء الحرب؟

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة