مجلس انتقالي جنوبي في عدن برئاسة الزبيدي

عيدروس الزبيدي (وسط) يتحدث لأنصاره المتظاهرين في عدن قبل أسبوع (رويترز)
عيدروس الزبيدي (وسط) يتحدث لأنصاره المتظاهرين في عدن قبل أسبوع (رويترز)

أُعلن اليوم الخميس بمدينة عدن جنوب اليمن تشكيل "هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي"، وذلك برئاسة محافظ عدن المقال عيدروس الزبيدي، وبعد أسبوع من تكليف الحراك الجنوبي للزبيدي بتشكيل قيادة سياسية لإدارة وتمثيل الجنوب.

ويتكون المجلس الجديد من 26 شخصا، على رأسهم الزبيدي ونائبه هاني بن بريك، ومن بينهم محافظو المحافظات الجنوبية باستثناء أبين، بالإضافة إلى شخصيات وقيادات من تيارات ومكونات الحراك الجنوبي.

وحدد بيان الإعلان مهام هيئة رئاسة المجلس باستكمال إجراءات تأسيس هيئات المجلس الانتقالي وإدارة الجنوب، وتمثيله داخليا وخارجيا، فضلا عن استمرار الشراكة مع التحالف العربي لمواجهة "المد الإيراني في المنطقة"، وكذلك الشراكة مع المجتمع الدولي في الحرب ضد "الإرهاب".

ووصل محافظ عدن الجديد عبد العزيز المفلحي السبت الماضي إلى عدن التي باتت العاصمة اليمنية المؤقتة، وتعهد لدى وصوله بالعمل على النهوض بالجوانب الخدماتية والمعيشية لأبناء المحافظة، ودعاهم إلى نبذ الصراعات السياسية.

واحتشد أنصار الحراك الجنوبي في عدن الخميس الماضي قادمين من محافظات جنوبية عدة، حيث طالبوا بإعلان قيادة سياسية جنوبية برئاسة الزبيدي وبن بريك، اللذين أقيلا في 27 أبريل/نيسان الماضي بقرار من الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وصدر عن الحراك في اليوم نفسه "بيان عدن التاريخي"، حيث قال فيه إن قضيته عادلة وتحظى بالمشروعية القانونية والسياسية، وأعلن رفضه قرارات إقالة الزبيدي وبن بريك، وفوض الزبيدي لتشكيل "قيادة سياسية وطنية لإدارة وتمثيل الجنوب" مع إعطائه "كامل الصلاحيات لاتخاذ ما يلزم من الإجراءات لتنفيذ بنود هذا الإعلان".

المصدر : الجزيرة