السودان يعلن حكومة الوفاق الوطني الجديدة

مؤتمر صحفي لرئيس الوزراء السوداني بكري حسن صالح لإعلان حكومته الجديدة (الجزيرة)
مؤتمر صحفي لرئيس الوزراء السوداني بكري حسن صالح لإعلان حكومته الجديدة (الجزيرة)

عماد عبد الهادي-الخرطوم

أعلن في السودان عن تشكيل حكومة الوفاق الوطني الجديدة برئاسة الفريق أول بكري حسن صالح، وتتكون من 31 وزيرا اتحاديا وأكثر من 40 وزير دولة، مع نائب واحد لرئيس الجمهورية وأربعة مساعدين.

وقال رئيس الوزراء للصحفيين في القصر الرئاسي مساء الخميس إن الحكومة الجديدة جاءت معبرة عن مخرجات الحوار الوطني الذي جرى في البلاد في المرحلة السابقة، وعدها عمل غير مسبوق تمضي خطواته بكثير من الأمل والرجاء.

وبرر الفريق أول بكري حسن صالح تأخر الإعلان عن حكومته بكثرة المشاورات لاستيعاب العدد الكبير من المشاركين بعدما رشح نحو 1500 شخص للمشاركة في الحكومة. وقال إن " ذلك دفع رئيس البلاد إلى أن يعبر عن صغر الكيكة".

وأضاف أن المؤتمر الوطني تنازل عن ست وزارات في محاولة منه للحفاظ على عدم توسع الحكومة وترهلها. وقد احتفظ نائب رئيس الجمهورية ووزراء الدفاع والخارجية والإعلام والصحة بحقائبهم الوزارية.

وتابع رئيس الحكومة أن التشكيل الجديد يعبر عن حرص المؤتمر الوطني على تنفيذ البرنامج المقبل بروح من التوافق والمسؤولية، خاصة أن هذه الحكومة فيها كثير من الكفاءات، حسب تعبيره.

يذكر أن الحكومة السودانية الجديدة جاءت بناء على توصيات الحوار الوطني، الذي جرى في البلاد خلال ثلاث سنوات ماضية، وسلم توصياته للرئيس السوداني عمر البشير في فبراير/شباط من العام الماضي.

وقد انتظر أكثر من 40 حزبا سياسيا ونحو 30 حركة مسلحة شاركوا بالحوار الوطني، حصتهم من القسمة في السلطة وسط وعود للمؤتمر الوطني الحاكم بتقديم تنازلات كبيرة. ووفق تشكيلة الحكومة الجديدة، عيّن أكثر من 65 نائبا برلمانيا من الأحزاب التي شاركت يضافون إلى 426 عضوا حاليا.

يذكر أنه لم يعرف على وجه التحديد أسباب تأخر إعلان التشكيلة الحكومية، وتضاربت الآراء، لكن تصريحات رسمية أكدت أن التأخير بسبب خلافات نشبت داخل بعض أحزاب الحوار أدت لانقسامها بسبب المشاركة حيث قدم الحزب الواحد أكثر من قائمة.

المصدر : الجزيرة