مقتل ستة حوثيين بينهم قيادي بشبوة

قوة من الجيش اليمني خلال مواجهتها للمليشيات في شبوة العام الماضي (الجزيرة)
قوة من الجيش اليمني خلال مواجهتها للمليشيات في شبوة العام الماضي (الجزيرة)
قتل ستة من الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بينهم قيادي ميداني وأصيب آخرون، في حين أصيب اثنان من الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مواجهات بين الطرفين بمحافظة شبوة جنوبي اليمن.

وقال مصدر عسكري إن معارك اندلعت بين الجيش الوطني والمقاومة من جهة والحوثيين وقوات صالح من جهة أخرى في جبهتي طوال السادة وهجر كحلان بمديرية عسيلان بمحافظة شبوة واستخدمت فيها الأسلحة الثقيلة.

وأضاف قائلا إن المعارك أسفرت عن قتلى في صفوف الحوثيين وقوات صالح بينهم القيادي الميداني أبو جهاد شرف علي جلهم وإصابة آخرين. 

واندلعت أمس اشتباكات بين الجيش الوطني والمقاومة من جهة ومليشيا الحوثي وقوات صالح من جهة أخرى بمنطقة الشقب في مديرية صبر جنوبي تعز (جنوبي البلاد).

وتحاول المليشيات منذ أيام استعادة السيطرة على جبل العروس الإستراتيجي المطل على مدينة تعز، وهو من أهم المواقع العسكرية التي تسيطر عليها قوات الجيش الوطني.

يشار إلى أن جماعة الحوثي المتحالفة مع المخلوع صالح سيطرت في سبتمبر/أيلول 2014 على العاصمة صنعاء، وتلا ذلك سيطرتها على محافظات أخرى، كما شكلت قبل أشهر حكومة في خروج على الشرعية اليمنية برئاسة عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا.

وتخوض الحكومة الشرعية بدعم من التحالف العربي حربا ضد الحوثيين وقوات صالح منذ 26 مارس/آذار 2015 لاستعادة المناطق التي يسيطرون عليها وفرض الشرعية فيها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال مراسل الجزيرة في تعز إن اشتباكات اندلعت بين قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة ومليشيا الحوثي وقوات صالح من جهة ثانية بمنطقة الشقب في مديرية صبر جنوبي تعز.

قالت وكالة الأنباء السعودية إن الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح أوعز مؤخرا لأنصاره بالتحرك إعلاميا ضد الحوثيين وفضحهم أمام المواطنين، بعدما أشارت تقارير إلى نيتهم اغتياله.

دانت تسعة أحزاب يمنية إحراق مقر حزب التجمع اليمني للإصلاح في عدن، وأكدت أن هذه "الجريمة" لا تخدم سوى مليشيا الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة