القوات العراقية تستعيد المنطقة الصناعية غربي الموصل

دخان متصاعد إثر القصف العراقي لأجزاء من الأحياء الشمالية لغربي الموصل (رويترز)
دخان متصاعد إثر القصف العراقي لأجزاء من الأحياء الشمالية لغربي الموصل (رويترز)
قال قائد العمليات الخاصة الثانية العراقية اللواء معن السعدي إن القوات العراقية تمكنت من استعادة السيطرة على المنطقة الصناعية في الجهة الشمالية من غربي مدينة الموصل (شمالي العراق) بعد مواجهات "محدودة" مع تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضافت المصادر أن قوات مكافحة الإرهاب مسنودة بطائرات التحالف الدولي والعراقي واصلت تقدمها بعد استعادة المنطقة الصناعية داخل حي الإصلاح الزراعي في محاولة لاستعادته من التنظيم.

وأشارت إلى أن مقاومة مسلحي تنظيم الدولة اقتصرت على قناصة ينتشرون فوق أسطع المباني، دون مزيد من المعلومات.

وكانت القوات العراقية قد أعلنت أمس الأربعاء استعادتها مناطق عدة غربي الموصل من سيطرة تنظيم الدولة بعد مواجهات وصفت بالعنيفة. 

وتأتي سيطرة القوات العراقية على المنطقة الصناعية بعد يوم من سيطرتها على حي الهرمات الأولى، في حين قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن خمسة من أفراد الشرطة الاتحادية قتلوا قنصا في حي الهرمات، وإن خمسة جنود قتلوا في هجوم بسيارة ملغمة في منطقة مشيرفة غربي الموصل.

وتخوض القوات العراقية منذ يناير/كانون الثاني معارك متواصلة لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل التي تعد ثاني أكبر مدن العراق.

ووفقا للمصادر العراقية، لم يتبق سوى عدد قليل من أحياء غربي الموصل تحت سيطرة تنظيم الدولة مع وجود نحو 250 ألف مدني يعيشون وسط ظروف قاسية جدا، وفقا لناشطين ومنظمات حقوقية.

يشار إلى أن القوات العراقية بدأت معركة الموصل بمساندة التحالف الدولي ومليشيا الحشد الشعبي وقوات البشمركة الكردية في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قتل 15 جنديا عراقيا بتفجير سيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدف تجمعهم بمنطقة مشيرفة شمال غربي الموصل، وهي المنطقة التي نفت مصادر عسكرية ما تردد عن استعادتها من يد تنظيم الدولة.

قتل تسعة من الشرطة العراقية بينهم ضابطان، السبت، إثر هجوم شنه تنظيم الدولة الإسلامية بسيارات مفخخة غربي الموصل. في حين تحدث مصدر أمني عن عملية عسكرية لملاحقة التنظيم شرقي ديالى.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة