"سوريا الديمقراطية" تسيطر على مواقع جديدة بالطبقة

قوات سوريا الديمقراطية في مدينة الطبقة (الجزيرة)
قوات سوريا الديمقراطية في مدينة الطبقة (الجزيرة)
قالت قوات سوريا الديمقراطية إنها سيطرت على مواقع جديدة في مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية، معلنة قتل 48 من عناصر التنظيم وأسر خمسة آخرين خلال الاشتباكات.

وأضافت هذه القوات -التي تشكل الوحدات الكردية المكون الرئيسي فيها- أنها استولت على ثلاث دبابات وعربات مدرعة وكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر.

وانكفأ تنظيم الدولة اليوم الاثنين في آخر حيين يسيطر عليهما بمدينة الطبقة على وقع تقدم قوات سوريا الديمقراطية التي باتت تسيطر على أكثر من 80% من المدينة.    

وتواصل قوات سوريا الديمقراطية تقدمها في المدينة بعد أسبوع على دخولها بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية.

ظروف مأساوية
وانتقلت المعارك إلى الأحياء الجديدة الشمالية والقريبة من سد الفرات، وذلك تحت غطاء كثيف من مقاتلات التحالف الدولي، إذ شهد الحي الأول شمالي الطبقة أكثر من عشرين غارة أوقعت قتلى بين صفوف تنظيم الدولة.

وتندرج السيطرة على الطبقة في إطار حملة "غضب الفرات" التي بدأتها قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي لطرد التنظيم من الرقة.

ومن شأن السيطرة على الطبقة وسد الفرات أن تفتح الطريق أمام تقدم قوات سوريا الديمقراطية باتجاه مدينة الرقة من جهة الجنوب، وإحكام الطوق على تنظيم الدولة فيها.

وتسببت هذه المعارك في سقوط عشرات القتلى والجرحى من المدنيين ونزوح الآلاف، في ظل ظروف إنسانية مأساوية، حيث يتم نقل معظم النازحين إلى مخيمات عشوائية في محيط الطبقة أقامتها الوحدات الكردية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

سيطرت قوات سوريا الديمقراطية على الجزء القديم من مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي، مع تواصل المعارك بالأحياء الجديدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية قرب سد الفرات وسط نزوح كبير من المدينة.

30/4/2017

قالت مصادر للجزيرة إن الوحدات الكردية تتقدم داخل الطبقة بريف الرقة شمالي سوريا، بينما تشهد الأحياء الجنوبية الشرقية للمدينة حركة نزوح كثيفة للمدنيين جراء القصف العنيف والمعارك مع تنظيم الدولة.

30/4/2017

تشهد الأحياء الجنوبية الشرقية من مدينة الطبقة بمحافظة الرقة السورية حركة نزوح كثيفة للمدنيين جراء القصف العنيف لطائرات التحالف، والمعارك الدائرة بين تنظيم الدولة المسيطر على معظم المدينة والوحدات الكردية.

30/4/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة