قتلى في غارات بدرعا ومعارك بحلب

صورة بثتها مؤسسة نبأ لعناصر الدفاع المدني أثناء إسعافهم أحد الضحايا بريف درعا بعد القصف الجوي
صورة بثتها مؤسسة نبأ لعناصر الدفاع المدني أثناء إسعافهم أحد الضحايا بريف درعا بعد القصف الجوي

سقط عشرة قتلى في محافظة درعا (جنوب سوريا) اليوم الأحد جراء قصف جوي للنظام، كما قصفت طائرات روسية وسورية مناطق بريف حماة، في حين تتواصل المعارك غرب مدينة حلب.

وقال مراسل الجزيرة إن عشرة قتلى سقطوا بسبب قصف لطائرات النظام على مدينة درعا وبلدات في محيطها بالبراميل المتفجرة، حيث تركز القصف على نقاط إقامة النازحين في منطقة الشياح القريبة من الحدود مع الأردن.

وقالت وكالة شام الإخبارية إن ناشطين ومدنيين في مدينة درعا وريفها ناشدوا فصائل المعارضة بالرد واستهداف قوات الأسد في النقاط الإستراتيجية بالمحافظة، لا سيما بعد التقدم الذي حققته الفصائل في حي المنشية مؤخرا.

وفي الأثناء، شن الطيران الروسي وطيران النظام غارات بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية والفسفورية والبراميل المتفجرة على بلدتي اللطامنة وكفرزيتا في ريف حماة الشمالي، مما أدى إلى دمار كبير بالمباني السكنية واندلاع للحرائق، وفقا لوكالة مسار برس.

أما مدينة حلب فشهدت معارك بين قوات النظام والمعارضة، حيث استهدفت الأخيرة بقذائف الهاون تمركز قوات النظام داخل مجمع "الفاميلي هاوس" (غربي المدينة).

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قصفت طائرات روسية وسورية فجر اليوم ريفي إدلب ودرعا لتقتل 11 مدنيا، ويأتي هذا القصف في وقت تواصل فيه قوات النظام السوري بدعم روسي حملة عسكرية ضواحي دمشق وريف حماة.

26/4/2017

صعد طيران يعتقد أنه روسي حملته على بلدات محافظة إدلب السورية باستهداف عدة مشاف ونقاط طبية ومناطق مدنية، في حين تتواصل معارك وصفت بالعنيفة جدا على جبهات أحياء دمشق الشرقية.

27/4/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة