البابا فرانشيسكو يبدأ اليوم زيارة لمصر

تأتي زيارة البابا فرانشيسكو بعد 17 عاما من تلك التي قام بها البابا يوحنا بولس الثاني لمصر (غيتي)
تأتي زيارة البابا فرانشيسكو بعد 17 عاما من تلك التي قام بها البابا يوحنا بولس الثاني لمصر (غيتي)

يبدأ البابا فرانشيسكو زيارة لمصر اليوم الجمعة، بعد أقل من شهر على سقوط 45 قتيلا في تفجيرين "انتحاريين" ضد كنيستين أعقبهما إعلان حالة الطوارئ في البلاد.

وكثفت السلطات المصرية تدابيرها الأمنية في محيط كل كنائس البلاد، خشية تعرضها لأي اعتداء أثناء زيارة البابا، كما ستواكب تحركات فرانشيسكو إجراءات حماية مشددة، وفق مصادر أمنية مصرية.

وكتب البابا في تغريدة على موقع "تويتر" أمس الخميس "من فضلكم، صلوا من أجل زيارتي غدا كداعية للسلام في مصر".

ولدى وصوله القاهرة، سيتوجه فرانشيسكو أولا إلى القصر الرئاسي للقاء قصير وخاص مع الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وفي سبتمبر/أيلول 2016، أصدر السيسي قانونا جديدا من شأنه تسهيل إجراءات بناء الكنائس. وفتح هذا القانون الباب لإضفاء الصفة القانونية على أوضاع العديد من الكنائس التي بنيت دون ترخيص.

وتأتي زيارة فرانشيسكو بعد 17 عاما من تلك التي قام بها البابا يوحنا بولس الثاني إلى مصر.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

وقعت اشتباكات بين قوات الأمن ومتظاهرين غاضبين بمحيط الكنيسة المرقسية بالإسكندرية ومار جرجس بطنطا بعد تعرضهما لتفجيرين تبناهما تنظيم الدولة الإسلامية، وأسفرا عن مقتل 46 وإصابة أكثر من مئة.

9/4/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة