منظومة روسية تتحكم بكامل الأجواء السورية

روسيا واصلت نشر منظومات الصواريخ المتطورة في سوريا (أسوشيتد برس -أرشيف)
روسيا واصلت نشر منظومات الصواريخ المتطورة في سوريا (أسوشيتد برس -أرشيف)

قال رئيس إدارة العمليات في هيئة الأركان الروسية سيرغي رودسكوي إن بلاده نشرت منظومة تحكم متعددة المستويات في سوريا، مما يسمح لها بالتحكم في المجال الجوي السوري كله.

وخلال مشاركته اليوم الأربعاء في مؤتمر موسكو الدولي للأمن، اعتبر رودسكوي أن قاعدتي حميميم وطرطوس تسمحان بكبح "الإرهاب ليس فقط في سوريا بل في دول أخرى".

وأضاف أن قوات العمليات الخاصة الروسية تقوم في سوريا بمهمة القضاء على قادة "الإرهابيين"، وتدمير المراكز المهمة والحساسة للتنظيمات الإرهابية، ومساعدة الطيران الروسي في تحديد المواقع المستهدفة على الأرض.

وأشار رودسكوي إلى أن نقطة التحول الفاصلة في الحرب على الإرهاب في سوريا أجبرت عددا من اللاعبين على إعادة النظر في نهج المواجهة وبدء عملية التفاوض.

ومن جانبه، أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويجو اليوم الأربعاء أن روسيا اتخذت تدابير إضافية لتعزيز أمن قواتها في سوريا بعد الهجوم الصاروخي الأميركي على قاعدة جوية هناك.

وقال في كلمة بالمؤتمر الأمني إن الهجوم الأميركي شكّل خطرا حقيقيا على قوات بلاده في سوريا، لكنه لم يوضح التدابير التي اتخذتها موسكو.

وكانت قوات أميركية قصفت في السابع من أبريل/نيسان الجاري قاعدة الشيعرات في حمص ردا على هجوم  كيميائي أسفر عن مقتل عشرات المدنيين.

وقالت الولايات المتحدة حينها إن الطيران الذي نفذ الهجوم الكيميائي انطلق من القاعدة، وهو ما نفته روسيا.

وبدوره، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن القصف الأميركي عمق المشكلات بين موسكو وواشنطن، وأضاف أنه "يقلل من فرص بناء جبهة واسعة لمحاربة الإرهاب".

المصدر : الألمانية + الجزيرة

حول هذه القصة

أعلنت روسيا نشر فوج كامل يتألف من عدة بطاريات من منظومة أس300 للدفاع الجوي في ميناء طرطوس التي تتميز بقدرتها على إصابة الطائرات والصواريخ من مسافة 250 كيلومترا.

ذكرت وسائل إعلام روسية أن حاملة الطائرات الروسية “الأميرال كوزنيتسوف” ستتجه الشهر الجاري نحو سواحل سوريا، مع كامل حمولتها من الطائرات والأسلحة، لتتوجه بعد إنجاز مهمتها هناك إلى السواحل المصرية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة