إصابة فلسطيني برصاص الاحتلال جنوب نابلس

فلسطيني أصيب في مواجهات مع جنود الاحتلال جنوب نابلس (الجزيرة-أرشيف)
فلسطيني أصيب في مواجهات مع جنود الاحتلال جنوب نابلس (الجزيرة-أرشيف)

أصيب فلسطيني بجروح حرجة جراء إطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي بذريعة محاولة طعنه أحد الجنود على حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن الشاب الفلسطيني حاول طعن جنديين من لواء غولاني كانا على مقربة من الحاجز، فتم إطلاق النار عليه وإصابته بجروح.

وأفاد شهود عيان أن جيش الاحتلال نقل المصاب إلى أحد المستشفيات الإسرائيلية لتلقي العلاج، ولم يصب أحد من الجنود بجروح.

وقد دفع جيش الاحتلال بتعزيزات أمنية للمكان، وقام بـ عمليات تمشيط، وتدقيق في هويات المواطنين الفلسطينيين المارة.

وكان مراسل الجزيرة في فلسطين أفاد أمس أن مجنّدة إسرائيلية أصيبت بجروح طفيفة إثر تعرضها للطعن على يد سيدة فلسطينية، موضحا أن العملية جرت خلال تفتيش أمني على حاجز قلنديا شمالي القدس المحتلة.

وقالت شرطة الاحتلال إنها تمكنت من اعتقال الفلسطينية وتحييدها دون استخدام الرصاص، وأضافت أن المرأة من بلدة الطيبة شمال غربي مدينة رام الله وأنها تبلغ من العمر 39 عاما.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

شيعت جماهير محافظة نابلس جثمان الفتى أحمد غزال (17 عاما) الذي استشهد مطلع الشهر الحالي بالبلدة القديمة بمدينة القدس بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار عليه عقب طعنه إسرائيليين.

اعتقلت شرطة الاحتلال شابا فلسطينيا بزعم طعنه أربعة إسرائيليين بمفك في منطقة اليركون في تل أبيب، وأفادت الشرطة بأن الشاب يبلغ من العمر 18 عاما من مدينة نابلس.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة