تدهور صحة القيادي الأسير مروان البرغوثي

وقفة تضامن سابقة في المجلس التشريعي الفلسطيني مع مروان البرغوثي (الجزيرة-أرشيف)
وقفة تضامن سابقة في المجلس التشريعي الفلسطيني مع مروان البرغوثي (الجزيرة-أرشيف)

أكدت اللجنة الإعلامية لإضراب الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي أن تدهورا طرأ صباح اليوم الاثنين على الوضع الصحي لعضو اللجنة المركزية لحركة فتح القيادي الأسير مروان البرغوثي، بعد ثمانية أيام على بدئه إضرابا عن الطعام مع نحو 1500 أسير فلسطيني.

وقال بيان صادر عن اللجنة إن الوضع الصحي للنائب في المجلس التشريعي استدعى الطلب منه أخذ علاج فوري. ولم يوضح البيان مزيدا من التفاصيل.

وأوضح البيان أن البرغوثي الذي يقود الإضراب عن الطعام داخل السجون الإسرائيلية منذ 17أبريل/نيسان الحالي رفض العلاج قطعياً.

ولم تذكر اللجنة في بيانها أية تفاصيل، سوى محاولة إقناع البرغوثي عن طريق زميله ناصر أبو حميد، لكنه رفض الانصياع لذلك، الأمر الذي أدى إلى نقل الأسير أبو حميد إلى سجن إيشل.

ويواصل أكثر من 1500 أسير في سجون الاحتلال إضرابهم عن الطعام للأسبوع الثاني على التوالي، حيث تمنع إدارة السجون الإسرائيلية المحامين من زيارتهم منذ بدء الإضراب.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة