وزير يمني: الحوثيون يحتجزون قافلة مساعدات بالحديدة

قافلة مساعدات توجهت العام الماضي إلى مدينة تعز  عبر منطقة الضباب غرب المدينة بعد طرد الحوثيين وحلفائهم منها (الجزيرة)
قافلة مساعدات توجهت العام الماضي إلى مدينة تعز عبر منطقة الضباب غرب المدينة بعد طرد الحوثيين وحلفائهم منها (الجزيرة)

قال وزير الإدارة المحلية اليمني عبد الرقيب فتح إن مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح احتجزوا قافلة تضم أكثر من مئتي شاحنة محملة بالمواد الغذائية والمساعدات الطبية كانت مخصصة لمحافظة تعز جنوبي غربي اليمن.

وجرى احتجاز القافلة في محافظة الحديدة على البحر الأحمر غربي اليمن. واستنكر الوزير اليمني استمرار الحوثيين في نهب المعونات والمساعدات الإغاثية المخصصة لمحافظة تعز، وحملهم "المسؤولية الكاملة عن تجويع أبناء المحافظة، والمساهمة في تردي الوضع الإنساني".

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن الرقيب فتح قوله إن الحكومة اليمنية سبق أن طالبت المنظمات الأممية العاملة في مجال الإغاثة في اليمن باختيار طرق بديلة لإيصال المساعدات للمحافظات المحررة تفاديا لأعمال الحجز والاختطاف التي تقوم بها قوات الحوثي وصالح.

وطالب الوزير اليمني منسق الشؤون الإنسانية في اليمن جيمي ماكغولدريك بإدانة تصرفات مليشيا الحوثي، كما دعاه للضغط عليها لكي تفرج عن تلك المساعدات.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أفاد منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة باليمن جيمي ماكغولدريك أنه يجري البحث عن طرق جديدة لإدخال المواد الغذائية والمساعدات إلى تعز التي تحاصرها مليشيا الحوثي وصالح منذ نحو عامين.

رحبت وزارة الخارجية اليمنية بسعي الأمم المتحدة لاستخدام موانئ بديلة عن ميناء الحديدة والمنافذ البرية مع السعودية، لإيصال المساعدات الإنسانية والإغاثية إلى المتضررين في كافة المحافظات اليمنية دون عراقيل.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة