قتلى بقصف إسرائيلي على موقع عسكري بالقنيطرة

آثار القصف الذي استهدف سمير القنطار وآخرين في جرمانة بريف دمشق
آثار غارة إسرائيلية في جرمانة بريف دمشق (الصحافة السورية-أرشيف)

قتل ثلاثة مقاتلين موالين للنظام السوري وأصيب اثنان جراء قصف إسرائيلي على معسكر تابع لمجموعات "قوات الدفاع الوطني" في منطقة القنيطرة (جنوب سوريا)، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر في هذه القوات.

وأفاد المصدر -الذي رفض الكشف عن هويته- بأن "اعتداء إسرائيليا على معسكر نبع الفوار التابع لقوات الدفاع الوطني في القنيطرة أوقع ثلاثة شهداء وجريحين".

ووقع القصف الإسرائيلي صباحا، ولم يُعرف بعد إذا كان ناجما عن قصف صاروخي أو غارة جوية.

من جهتها، نفت مصادر أمنية إسرائيلية أن يكون سلاح الجو الإسرائيلي قد هاجم مواقع للجيش السوري في الجولان فجر اليوم الأحد.

وقال مراسل الجزيرة في درعا عمر الحوراني إنها ليست المرة الأولى الذي يتعرض فيه هذا المعسكر للقصف من قبل الطيران الإسرائيلي لكنها الأعنف، إذ أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى إضافة إلى تدمير مستودع للأسلحة.

وتعد قوات الدفاع الوطني -التي تأسست عام 2012 وتضم في صفوفها تسعين ألف مقاتل- أبرز مكونات الفصائل الموالية للجيش السوري، وهي تقاتل إلى جانبه على جبهات عدة.

ووجهت إسرائيل منذ عام 2013 سلسلة ضربات في سوريا طالت أهدافا سورية وأخرى لحزب الله اللبناني الذي يقاتل إلى جانب النظام، وكان آخر هذه الضربات في 17 مارس/آذار الماضي، إذ أعلن الجيشان السوري والإسرائيلي أن طائرات إسرائيلية نفذت غارات على سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات