أهالي تطاوين التونسية يواصلون اعتصامهم

يواصل أهالي تطاوين جنوب تونس اعتصامهم للمطالبة بالتشغيل والتنمية في محافظتهم التي يعتبرونها من المحافظات المهمشة.

وأمهل المعتصمون الحكومة أسبوعا لتقديم حلول تستجيب لمطالبهم وإلا سيكثفون حجم تحركاتهم المطلبية.

وتمركز المعتصمون في نقاط عدة بالمدينة لضمان سلمية التحركات وللتمسك بالمطالب التي يعتبرونها حقا مشروعا وغير تعجيزية.

وفي المقابل، سعت الحكومة إلى التجاوب فأرسلت ممثلين عنها لطمأنة المحتجين ووضع حد لتحركاتهم.

ويشتكي أهالي تطاوين مما يعتبرونه مفارقة صارخة، فمنطقتهم تحتوي على ثروات نفطية لكنها من المناطق المهمشة، ونسبة البطالة فيها عالية مقارنة بمناطق أخرى.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال رئيس هيئة مكافحة الفساد في تونس شوقي الطبيب إن بلاده تخسر سنويا أربع نقاط في سلم التنمية بسبب تفشي الفساد والرشوة، ونبه إلى أن حجم الفساد تجاوز الخطوط الحمر.

تتواصل احتجاجات المعطلين بتونس التي ترزح تحت بطالة خانقة بسبب تراجع النمو وتعطل التنمية، بينما تعاني الحكومة من صعوبات للخروج من الأزمة رغم بعض الإجراءات لخفض نسبة البطالة المرتفعة.

بعد أسبوع على اندلاع احتجاجات عارمة للعاطلين عن العمل في تونس امتدت في كامل البلاد للمطالبة بالتشغيل والتنمية في جهاتهم المحرومة، ما يزال الاحتقان الشعبي ملموسا في بعض المناطق.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة