المقاومة الشعبية تصد هجمات الحوثيين بالبيضاء

المقاومة الشعبية شنت هجوما على مواقع مليشيا الحوثي في تلة شرقان بمديرية الزاهر(الجزيرة)
المقاومة الشعبية شنت هجوما على مواقع مليشيا الحوثي في تلة شرقان بمديرية الزاهر(الجزيرة)

أفادت مصادر للجزيرة في اليمن بأن المقاومة الشعبية صدت هجوما لمليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في جبهات عدة من مديرية الزاهر بمحافظة البيضاء.

وشهدت جبهات الأجردي والحبج في مديرية الزاهر مواجهات عنيفة بين الجانبين إثر محاولة مليشيا الحوثي وصالح التقدم قبل صدها من قبل عناصر المقاومة الشعبية. وأضافت المصادر أن المليشيا قصفت مساكن المواطنين في مناطق وقرى المديرية بالمدفعية والدبابات بعد فشلها في التقدم.

وأوضح مصدر في المقاومة الشعبية أن اثنين من مسلحي جماعة الحوثي وقوات صالح قتلا السبت في هجوم شنته المقاومة في محافظة البيضاء وسط اليمن.

وقال المصدر في تصريح نقله موقع "26 سبتمبر. نت" التابع للجيش اليمني الوطني إن "اثنين من عناصر مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية قتلا في هجوم شنته المقاومة الشعبية على مواقع المليشيا في تلة شرقان بمديرية الزاهر التابعة لمحافظة البيضاء".

وفي سياق متصل، ذكرت مصادر عسكرية وطبية السبت أن 25 من جنود المقاومة والمتمردين الحوثيين قتلوا في معارك عنيفة حول معسكر مهم قرب الساحل الغربي لليمن في الـ24 ساعة الأخيرة.

ويسعى الجيش الوطني والمقاومة بدعم من طيران التحالف العربي لاستعادة السيطرة على معسكر خالد بن الوليد شرق مدينة المخا بمحافظة تعز والذي يسيطر عليه الحوثيين وقوات صالح منذ أكثر من عامين. ويكتسي المعسكر أهمية إستراتيجية لوجوده عند تقاطع يربط المخا بتعز.

اختطاف
من جهة أخرى كشف مصدر من المقاومة أن جماعة الحوثي اختطفت السبت مسؤولين محليين اثنين في مديرية همدان شمالي العاصمة اليمنية صنعاء، وقال المصدر -الذي فضل عدم كشف هويته- لوكالة الأناضول إن "عناصر من جماعة الحوثي اختطفوا اليوم مدير مكتب التربية والتعليم بمديرية همدان شمالي صنعاء صبر حسين وعضو المجلس المحلي بالمديرية عبد الله حسين الضحاك".

وأضاف المصدر أن "الحوثيين اختطفوا المسؤولين الاثنين من داخل المجمع الحكومي لمديرية همدان، واقتادوهما على متن سيارة مدير المكتب المختطف إلى مكان مجهول".

وكان الحوثيون شنوا مؤخرا حملات اختطافات شملت شخصيات اجتماعية ومواطنين يمنيين لمساندتهم الحكومية الشرعية.

يذكر أن الحوثيين انقلبوا على الشرعية في اليمن وسيطروا على العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014، وأن التحالف العربي بقيادة المملكة السعودية بدأ عمليات عسكرية (عاصمة الحزم) منذ 26 مارس/آذار 2015 ضد تحالف مسلحي الحوثيين وصالح استجابة لطلب الرئيس عبد ربه منصور هادي.

المصدر : الجزيرة + وكالات