خبراء أسلحة كيميائية بتركيا للتحقيق بهجوم خان شيخون

أحد عناصر الإغاثة يرتدي كمامة واقية من الغاز بعد هجوم خان شيخون (رويترز)
أحد عناصر الإغاثة يرتدي كمامة واقية من الغاز بعد هجوم خان شيخون (رويترز)
قالت وكالة رويترز إن فريق خبراء تابعا لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية وصل تركيا للتحقيق بهجوم خان شيخون، بينما انتقدت روسيا "تملص" أعضاء مجلس الأمن من إجراء تحقيق منصف بالحادث.

ونقلت الوكالة عن مصادر قولها إن المنظمة أرسلت فريقا من الخبراء إلى تركيا لجمع عينات في إطار التحقيق في مزاعم بشن هجوم بـ غاز السارين على خان شيخون بريف إدلب خلال الأسبوع الماضي.

وقالت المصادر لرويترز إن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ومقرها لاهاي أرسلت بعثة لتقصي الحقائق لجمع عينات حيوية (بيومترية) وإجراء مقابلات مع الناجين من الهجوم الكيميائي الذي أدى لمقتل نحو مائة شخص وإصابة حوالي خمسمئة آخرين.

في الأثناء، أعرب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن قلق موسكو إزاء ما وصفه بسعي شركائها بمجلس الأمن الدولي للتملص من إجراء تحقيق منصف لحادث استخدام الأسلحة الكيميائية في خان شيخون بريف إدلب.

وقال لافروف -خلال مؤتمر صحفي بموسكو- إنه اقترح على نظيره الأميركي ريكس تيلرسون إجراء تحقيق بالهجوم الكيميائي في ريف إدلب على أساس هيكلية الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، بالإضافة إلى انضمام خبراء من روسيا ودول الغرب ودول المنطقة.

من جهة أخرى، قال وزير الخارجية الصيني وانغ يي إن بلاده تدعم إجراء تحقيق مستقل للوقوف على ما جرى في خان شيخون، معربا عن إدانة بلاده لاستخدام الأسلحة الكيميائية أيا كان الطرف الذي يستخدمها، ومشددا على أن أي تحرك ضد النظام السوري يجب أن يمر عبر الأمم المتحدة.

يُذكر أن الولايات المتحدة قصفت قاعدة الشعيرات بريف حمص بصواريخ توماهوك بعد هجوم للنظام السوري استخدم فيه أسلحة كيميائية، بينما نقضت روسيا بالفيتو قرارا لمجلس الأمن يدين ذلك النظام على خلفية الغارة.

المصدر : وكالات