مزارعو غزة يروون معاناتهم في ظل الحصار

يلقي الحصار الإسرائيلي بظلال ثقيلة على كاهل المزارع الفلسطيني في قطاع غزة، فأصبح محاربا يدافع عن أرضه ومهنته التي تعرضت لشتى أنواع الانتهاكات، بين قصف وتجريف للأراضي الزراعية.

ورغم حرمانه من الوصول إلى أرضه ومنع تصدير منتجاته، يأبى المزارع الفلسطيني أن يترك هذه الأرض للخراب، ليبقى أيقونة للصمود عليها.

ويساعد ناشطون فلسطينيون مزارعي القطاع ويشاركونهم حياتهم في ظل الحصار، في محاولة منهم لحثهم على الصمود والثبات على أرضهم.

وتسلط الجزيرة الضوء على معاناة هؤلاء المزارعين ضمن سلسلة تقارير تحمل اسم "نبضهم" أعدها أهل القطاع أنفسهم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

نظم مئات المزارعين والصيادين في قطاع غزة مسيرة انطلقت إلى مقر منظمة الأمم المتحدة للتنديد بالحصار المفروض على القطاع المنهك اقتصاديا منذ نحو عشر سنوات.

27/12/2016

أعلن أمس الخميس في مدينة غزة عن إقامة أول مهرجان للضحك في مارس/آذار المقبل، وجاء الإعلان أثناء حفل فني تضمن عروضا مسرحية وكوميدية داخل أحد مطاعم القطاع المحاصر.

30/12/2016

ناشدت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار على قطاع غزة المجتمع الدولي ليكون العام الجديد نهاية للحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع منذ عشر سنوات. ويعاني من هذا الحصار نحو مليونيْ فلسطيني.

5/1/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة