غارات جوية مكثفة على أرياف دمشق وحلب وحماة وإدلب

طيران النظام كثف غاراته على ريف دمشق (الجزيرة-أرشيف)
طيران النظام كثف غاراته على ريف دمشق (الجزيرة-أرشيف)
كثف الطيران الحربي للنظام السوري غاراته اليوم السبت على عدة أحياء في ريف دمشق، حيث أصيب عدد من المدنيين بجروح. كما شن غارات مشابهة علي ريفيْ حماة وحلب، في حين شن الطيران الروسي عدة غارات على ريف إدلب. 

وقال مراسل الجزيرة إن عددا من المدنيين أصيبوا بجروح جراء قصف جوي لطائرات النظام استهدف الأحياء السكنية في حمورية وعربين وحزة بالغوطة الشرقية بريف دمشق.

وأضاف أن قصفا مدفعيا لقوات النظام تبع القصف الجوي واستهدف أيضا المواقع ذاتها، ما رفع عدد الجرحى وأعاق وصول فرق الإسعاف والدفاع المدني وألحق أضرارا مادية في الممتلكات.

وفي وقت لاحق، شن طيران النظام عدة غارات جوية على أحياء القابون وجوبر بريف دمشق، كما قصفت قوات النظام حي القابون بثلاثة صواريخ من نوع "فيل" واستهدفت الغارات المنطقة الواصلة بين مدينتيْ عربين وحمورية بالغوطة الشرقية.

وفي ريف دمشق أيضا، أعلن الثوار سيطرتهم على طريق "أبو الشامات" قرب القلمون الشرقي بريف العاصمة، بعد معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية. 

وفي ريف حلب، شن طيران النظام غارة جويّة على بلدة كفرناها في ريف حلب الغربي. كما استهدف بلدة "جفر منصور" في ريف حلب الجنوبي بغارة جويّة، بينما أعلن الثوار تدمير رشاش ثقيل لقوات الأسد على جبهة جمعية الزهراء بعد استهدافه بصاروخ.
 
وفي ريف حماة، استهدف الطيران الحربي للنظام مدينة اللطامنة ومنطقة الأزوار في ريف حماة الشمالي، بعد منتصف الليلة الماضية.

من جانبها، أعلنت كتائب الثوار تدمير آلية هندسية لقوات النظام من نوع "تركس" بصاروخ مضاد للدروع على جبهة بلدة قمحانة بالريف الشمالي.

وفي إدلب، شنت الطائرات الحربية الروسية عدة غارات بالصواريخ الفراغية على قرية الغسانية بريف مدينة جسر الشغور في الريف الغربي.

المصدر : الجزيرة