اتفاق على تبادل إجلاء أهالي بلدات سورية

مضايا تشهد منذ سنوات حصارا خانقا من قوات النظام ومليشيا حزب الله اللبناني ولم يدخلها سوى القليل من المساعدات (أرشيف)
مضايا تشهد منذ سنوات حصارا خانقا من قوات النظام ومليشيا حزب الله اللبناني ولم يدخلها سوى القليل من المساعدات (أرشيف)

قالت مصادر للجزيرة إنه تم الاتفاق بين المعارضة السورية المسلحة وقوات النظام على إخلاء كامل لأهالي بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب باتجاه مناطق سيطرة النظام، مقابل إخراج جميع المتواجدين في مدينة الزبداني بريف دمشق وأهلها النازحين في مضايا، ومن يرغب من أهالي مضايا باتجاه الشمال السوري.

كما يتضمن الاتفاق وقفاً لإطلاق النار في محيط بلدتي كفريا والفوعة، ومناطق جنوب دمشق، وإدخال المساعدات إليها وإلى حي الوعر بحمص.

وينص الاتفاق ضمن المرحلة الثانية منه على أن يتم الإفراج عن ألف وخمسمئة معتقل من سجون النظام، على أن يتم الاتفاق على قوائمهم لاحقاً.
 
وذكرت تقارير إعلامية أنه تم التوصل إلى الاتفاق في وقت متأخر أمس بمبادرة من إيران الحليف الرئيسي لسوريا، ووقعته أطراف في المعارضة المسلحة.
 
وكانت الأمم المتحدة نددت مرارا بعدم وصول المساعدات إلى هذه المناطق، وحذرت في فبراير/شباط الماضي من أن نحو ستين ألف شخص في وضع خطير.

المصدر : الجزيرة