أبو زهري: تهديدات ليبرمان شاهد على الإرهاب الإسرائيلي

أبو زهري دعا شعوب العالم إلى التوحد لنصرة الشعب الفلسطيني ضد الإرهاب الإسرائيلي (الجزيرة)
أبو زهري دعا شعوب العالم إلى التوحد لنصرة الشعب الفلسطيني ضد الإرهاب الإسرائيلي (الجزيرة)

قال عضو مكتب الشؤون السياسية لحركة حماس سامي أبو زهري إن اغتيال الاحتلال الإسرائيلي للشهيد مازن فقها وتهديدات وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان باغتيال نائب رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، هي أدلة إضافية على أن الاحتلال الاسرائيلي كيان إرهابي بامتياز.

ودعا أبو زهري في تغريدات له على موقع تويتر شعوب العالم إلى التوحد في مواجهة الإرهاب الإسرائيلي ونصرة الشعب الفلسطيني للدفاع عن نفسه والتخلص من هذا الإرهاب.

وكان مسلحون اغتالوا الأسير المحرر والقيادي في كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري  لحماس،  مازن فقها في غزة يوم الجمعة الماضي.

واتهمت حماس وكتائب القسام وفصائل فلسطينية أخرى في بيانات لها إسرائيل باغتيال الفقها.

وفي تصريحات أمس، قال ليبرمان إن من يريد سؤاله عن اغتيال هنية فليقم بذلك عند انتهاء ولايته وزيرا للدفاع.

وجاءت تصريحات ليبرمان ردا على سؤال المستوطنين له عن وعده باغتيال هنية خلال 48 ساعة، حيث أجاب بأن يعودوا للحديث معه عند انقضاء فترته في وزارة الدفاع.

وأضاف أن الحكمة هي التصرف بمسؤولية وصرامة، فإسرائيل تدير سياسة جديدة ضد حماس بشكل مسؤول وصارم، على حد قوله.

وكانت صحيفة معاريف نقلت عن ليبرمان في أبريل/نيسان الماضي مطالبته الحكومة والجيش بالعودة لسياسة الاغتيالات ضد الفلسطينيين، مطلقا تهديدات بأن على هنية أن يحدد مكان قبره.

المصدر : الجزيرة + وكالات