مفاوضات أستانا تتجه لإنشاء مجموعة عمل لتبادل الأسرى

تتجه مفاوضات أستانا المزمع عقد جولة جديدة منها يومي 14 و15 مارس/آذار الحالي إلى إنشاء مجموعة عمل لتبادل الأسرى بين النظام السوري والمعارضة ومناقشة تشكيل لجنة دستورية.

وقال قائد إدارة العمليات العامة في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية سيرغي رودسكوي إن من المقرر خلال مفاوضات أستانا الخاصة بسوريا الأسبوع المقبل إنشاء مجموعة عمل لتبادل الأسرى بين النظام السوري والمعارضة ومناقشة تشكيل لجنة دستورية.

وأضاف رودسكوي في مؤتمر صحفي أن من المقرر أيضا خلال الجولة القادمة الانتهاء من وضع خريطة موحدة بشأن وجود المنظمات الإرهابية في سوريا وعلى رأسها تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة، وفق تعبيره.

وأعلن أن نظام وقف الأعمال القتالية الذي فرض منذ 30 ديسمبر/كانون الأول الماضي مستمر حتى الآن على كافة الأراضي السورية.

وأضاف "خلال الأسبوع الماضي وقع ممثلو 47 بلدة على الهدنة ليصل عدد البلدات إلى 1338، أما عدد فصائل (المعارضة المعتدلة) التي أعلنت التزامها بوقف النار فقد ازداد إلى 199".

وأكد رودسكوي أن الجيش السوري تمكن بدعم من سلاح الجو الروسي من الوصول وللمرة الأولى منذ أربع سنوات إلى الضفة الغربية لنهر الفرات في حلب.

وقال رودسكوي إن الجيش السوري سيطر على 15 كيلومترا من شاطئ نهر الفرات، مضيفا أنه "تمت السيطرة على محطة تنقية المياه، وحاليا القوات الحكومية تستمر في هجومها على الإرهابيين على طول الضفة الغربية للفرات"، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.

المصدر : الألمانية + الجزيرة

حول هذه القصة

أعلن وزير خارجية كازاخستان أن اجتماعا جديدا حول سوريا سيعقد في أستانا يومي 14 و15 من الشهر الحالي، ويفترض أن يركز على قضايا فنية تشمل وقف إطلاق النار.

دعا عضو وفد المعارضة السورية المفاوض محمد علوش روسيا إلى تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في اجتماعات أستانا، ودخل حيز التنفيذ يوم 30 ديسمبر/كانون الثاني الماضي.

قال وفد الثورة السورية الذي شارك بمفاوضات أستانا إن روسيا لم تنفذ وعودها بوقف إطلاق النار والإفراج عن المعتقلين وفك الحصار، بينما طالب أنس العبدة روسيا وأميركا وأوروبا بعمل أكبر.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة