قتلى من تنظيم القاعدة بضربات أميركية في سوريا

القوات الأميركية كثفت استهدافها مؤخرا لعناصر القاعدة في سوريا واليمن (الأوروبية)
القوات الأميركية كثفت استهدافها مؤخرا لعناصر القاعدة في سوريا واليمن (الأوروبية)

قالت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) الأربعاء إن القوات الأميركية نفذت ضربتين جويتين قرب إدلب في سوريا أسفرتا عن مقتل 11 مسلحا من تنظيم القاعدة، بينهم عضو تربطه صلات بزعيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن وزعماء كبار آخرين من التنظيم.

وأضافت الوزارة أن ضربة نفذت يوم 4 فبراير/شباط الحالي قُتل فيها أبو هاني المصري الذي قالت إنه كان يشرف على إنشاء وإدارة الكثير من معسكرات تدريب القاعدة في أفغانستان خلال ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي، حيث "جند ولقن ودرّب وسلح آلاف الإرهابيين".

وذكرت الوزارة في بيان أن المصري كانت تربطه صلات بأسامة بن لادن وبزعيم القاعدة الحالي أيمن الظواهري.

وتابعت أن عشرة من أعضاء القاعدة قتلوا في ضربة جوية أخرى نفذت يوم 3 فبراير/شباط الجاري على مبنى يستخدم كمقر للاجتماعات.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية قد أعلنت الشهر الماضي مقتل قيادي بتنظيم القاعدة يدعى محمد حبيب بن سعدون التونسي وعضو آخر بالتنظيم هو عبد الجليل المسلمي في غارتين جويتين قرب إدلب.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قال بيان لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن القوات الأميركية قتلت يوم الثلاثاء الماضي قياديا في تنظيم القاعدة بغارة جوية في سوريا، مضيفا أن القيادي كان مسؤولا عن العمليات الخارجية للتنظيم.

20/1/2017

حذرت مجلة فورين بوليسي الأميركية من السياسة المترددة لإدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما في الحرب التي تعصف بسوريا منذ سنوات، وقالت إنها قد تسهم في عودة تنظيم القاعدة لبلاد الشام.

2/9/2016
المزيد من عسكري واستراتيجي
الأكثر قراءة