نداء أممي جديد لتجنب المجاعة باليمن

الأمم المتحدة: 2.1 مليون طفل يمني يعانون سوء التغذية الحاد (الأوروبية)
الأمم المتحدة: 2.1 مليون طفل يمني يعانون سوء التغذية الحاد (الأوروبية)

أطلقت الأمم المتحدة اليوم الأربعاء مناشدة لجمع 2.1 مليار دولار لتوفير الغذاء ومساعدات ضرورية أخرى يحتاجها 12 مليون نسمة في اليمن الذي يواجه خطر المجاعة بعد عامين من الحرب.

وقال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن جيمي مكجولدريك إن "الوضع كارثي ويتدهور بسرعة"، وأضاف أن "نحو 3.3 ملايين شخص بينهم 2.1 مليون طفل يعانون سوء التغذية الحاد".

وفي سياق متصل، أوضحت ممثلة اليونيسيف في اليمن ميرتشييل ريلانو أن 1400 طفل قتلوا في الحرب الدائرة في اليمن، بينما أصيب 2140 بعضهم تعرض للإعاقة والتشوه، كما جرى تجنيد 1400 طفل في الحرب.

وأكدت ريلانو أن عشرة ملايين يمني يحتاجون إلى مساعدات إنسانية بينهم ثلاثة ملايين نازح، كما أن 60% من السكان يعيشون على أقل بدولارين في اليوم.

وتحدثت ممثلة اليونيسيف عن أبرز الأعمال التي تقوم بها المنظمة حاليا في اليمن، وأكدت حرص المنظمة على مواصلة تدخلاتها الإنسانية لمساعدة الأطفال خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها مناطقهم المتضررة من الحرب.

وفي هذا الإطار التقت ممثلة اليونيسف رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر وعددا من المسؤولين في محافظات يمنية عدة .

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

قال منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ستيفن أوبراين في مداخلة أمام مجلس الأمن الدولي أمس الاثنين إن “اليمن على شفا مجاعة”. وحث على “وقف هذه الحرب وهذه المعاناة”.

1/11/2016

حذرت الأمم المتحدة والمجلس النرويجي للاجئين من مجاعة وشيكة باليمن تحيق بـ2.5مليون شخص، وأعلنت منظمة اليونيسيف أن طفلا واحدا على الأقل يموت كل عشر دقائق.

13/12/2016

حذرت منظمات الإغاثة الدولية من انتشار المجاعة باليمن ما لم يتم تقديم مساعدات عاجلة للحد من تفاقم أزمة الجوع التي تهدد حياة الملايين من السكان الذين يعانون من عدم توفر الأمن الغذائي.

24/7/2012
المزيد من إغاثة
الأكثر قراءة