عباس: تشريع المستوطنات عدوان على شعبنا

عباس قال إن قانون تشريع المستوطنات تحد سافر لرغبة المجتمع الدولي (رويترز)
عباس قال إن قانون تشريع المستوطنات تحد سافر لرغبة المجتمع الدولي (رويترز)

اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس القانون الإسرائيلي الجديد الذي يشرع مصادرة أراض خاصة فلسطينية لصالح الاستيطان عدوانا على الشعب الفلسطيني.

وقال عباس خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند في باريس إن هذا القانون الذي أقره الكنيست الاثنين هو "تحد سافر لرغبة المجتمع الدولي"، مؤكدا أن مواصلة الاستيطان "عدوان على شعبنا وسنواجهه في المحافل الدولية كافة".

وأكد عباس مواصلة العمل مع المحاكم الدولية لحماية حقوق الشعب الفلسطيني، داعيا المجتمع الدولي إلى المساعدة في تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 2334، الذي يرفض الاستيطان الإسرائيلي بالأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأضاف الرئيس الفلسطيني أنه "بات من الضروري التمييز بين الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967 بما فيها القدس، وبين دولة إسرائيل، كما جاء في هذا القرار، وعلينا ألا نسمح بترسيخ نظام التمييز العنصري، الأمر الذي سيدخلنا في حلقة مفرغة من الصراعات، وسيبعدنا عن فرصة صنع السلام المنشود".

وفي وقت سابق، دانت منظمة التحرير الفلسطينية إقرار الكنيست الإسرائيلي القانون الذي يُشرّع آلاف الوحدات السكنية الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة بأثر رجعي، معتبرة أنه "يُشرّع سرقة" الأراضي الفلسطينية.

وقالت المنظمة في بيان إن القانون الجديد يبرهن على "إرادة الحكومة الإسرائيلية في تدمير أي فرصة للتوصل إلى حل سياسي"، مشددة على أن "الاستيطان الإسرائيلي يقوض فرص السلام وخيار الدولتين".

وأقر الكنيست الإسرائيلي بشكل نهائي ليلة الثلاثاء قانون "التسوية" الساعي إلى تشريع المستوطنات العشوائية المقامة على أراض فلسطينية خاصة في الضفة الغربية المحتلة، ويتيح القانون مصادرة أراض فلسطينية خاصة (مملوكة لأشخاص) لغرض الاستيطان.

المصدر : الجزيرة + وكالات