الجزيرة تزور بلدة يمنية شهدت إنزالا أميركيا

زار فريق من الجزيرة بلدة يكلا بمحافظة البيضاء وسط اليمن والتي شهدت الأسبوع الماضي إنزالا جويا أميركيا استهدف عناصر من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، وخلف العديد من القتلى المدنيين كما قتل فيه جندي أميركي.

العملية الأميركية التي أجازها الرئيس دونالد ترمب أسفرت عن مقتل عشر نساء وستة أطفال، بينهم طفلة القيادي في القاعدة أنور العولقي الذي قـتل قبل خمس سنوات.

أما هدف العملية فكان قادة قبليين متهمين بالارتباط بتنظيم القاعدة، بينهم الأخوان عبد الرؤوف الذهب وأخوه سلطان.

وتحدث الجيش الأميركي عن مقتل 14 من عناصر القاعدة في العملية التي استخدمت فيها طائرات أباتشي وطائرات مسيرة، وأقرت واشنطن لاحقا باحتمال أن يكون قد قتل مدنيون في العملية.

وتقع بلدة يكلا الفقيرة الموارد والتي تفتقر لأي خدمات حكومية، بين سلسة جبلية وعرة في أطراف مديرية ولد ربيع بالبيضاء، وبعد الغارة الأميركية تم تداول اسمها كثيرا في وسائل الإعلام.

ويقول أحد سكان القرية إن الإنزال الجوي بدأ في الثانية فجرا، وإن الطائرات الأميركية أبادت عوائل بأسرها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال مسؤولان أميركيان اليوم الجمعة إن مدمرة تابعة للبحرية الأميركية ستتولى حماية الممرات المائية قرب اليمن من المسلحين الحوثيين، وسط تصاعد حدة التوتر بين واشنطن وطهران التي تدعم الحوثيين.

المزيد من جيوش
الأكثر قراءة