حماس: الاحتلال سيُرغَم على صفقة تبادل للأسرى

وقفة تضامنية مع الأسرى نظمتها وزارة الأسرى والمحررين في غزة (وكالة الأناضول)
وقفة تضامنية مع الأسرى نظمتها وزارة الأسرى والمحررين في غزة (وكالة الأناضول)

أكد أحمد بحر نائب رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني والقيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن حكومة الاحتلال ستُرغَم على تلبية شروط المقاومة الفلسطينية لإبرام صفقة تبادل جديدة للأسرى.

وقال بحر إن "العدو سيُرغَم على تلبية شروط المقاومة شاء أم أبى" وإن "الأسرى سيتحررون بشروط المقاومة أيضا" داعيا لتحرك دولي وعربي لدعم الأسرى وإسنادهم في ظل الاعتداءات الإسرائيلية المتصاعدة بحقهم.

جاء ذلك خلال وقفة تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال نظمتها وزارة الأسرى والمحررين في مدينة غزة، وشارك فيها العشرات من الموظفين الحكوميين.

ورفع المشاركون لافتات كتب على بعضها "إرادة الأسرى ستكسر قضبان سجونكم".

وعلى هامش هذه الفعالية، استنكر وكيل وزارة الأسرى بهاء الدين المدهون بغزة "الصمت الدولي تجاه الانتهاكات" وقال إن ما يتعرض له الأسرى في سجون الاحتلال "عملية قتل حقيقية".

وتشنّ قوات إسرائيلية خاصة بين الفينة والأخرى حملات تفتيش واسعة داخل سجونها، يتخللها "اعتداء على المعتقلين" وفق هيئات فلسطينية حكومية وغير حكومية مختصة بشؤون المعتقلين.

وتشير تقديرات فلسطينية إلى أن ثمة حوالي سبعة آلاف أسير فلسطيني يقبعون في سجون الاحتلال.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

نظمت مجموعة من الأطفال الفلسطينيين وقفة تضامنية أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمدينة غزة للمطالبة بالإفراج عن الطفل أحمد مناصرة الذي دخل عامه الثاني في السجون الإسرائيلية.

نظمت جمعية "واعد" للأسرى في مدينة غزة وقفة تضامنية مع الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية داخل الخط الأخضر، للتنديد بقرار السلطات الإسرائيلية الاستمرار بحبسه انفراديا في سجن بئر سبع.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة