قتلى حوثيون في ميدي وغارات للتحالف بالمخا وصنعاء

الجيش الوطني اليمني حقق تقدما جنوب شرق ميدي في محافظة حجة شمال غربي اليمن (الجزيرة)
الجيش الوطني اليمني حقق تقدما جنوب شرق ميدي في محافظة حجة شمال غربي اليمن (الجزيرة)

أعلن الجيش اليمني سيطرته على مواقع جديدة في ميدي بمحافظة حجة، ومقتل 24 من المسلحين الحوثيين وحلفائهم، بينما استهدف التحالف العربي بعشرات الغارات مواقعهم في مدينتي المخا وصنعاء.

وقال المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة في بيان إن قوات الجيش الوطني -مسنودة بقوات التحالف العربي- سيطرت على مواقع إستراتيجية، منها التبة الخضراء، وأبو القيادة، ومنطقة الحوض، جنوب شرق ميدي بمحافظة حجة شمال غربي البلاد.

وأشار المركز إلى أن المعارك في ميدي أسفرت عن مقتل 24 من مسلحي الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، واغتنام العديد من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وأكد البيان أن قوات الجيش اليمني اقتربت من إحكام السيطرة على مدينة ميدي عقب التقدم الميداني الذي أحرزته السبت.

وتزامنت تلك التطوارت -بحسب بيان الجيش- مع زيارة رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة اليمنية اللواء الركن محمد علي المقدشي لمواقع قوات الجيش في جبهة ميدي.

طيران التحالف العربي استهدف معسكرات للحوثيين وقوات صالح شرق صنعاء (الجزيرة)

غارات مكثفة
من جهة أخرى، ذكر مصدر في الجيش الوطني لوكالة الأناضول أن أكثر من 35 غارة لطيران التحالف استهدفت السبت مواقع للحوثيين في مدينة المخا الإستراتيجية القريبة من مضيق باب المندب على ساحل البحر الأحمر، غربي البلاد.

واقتصرت المعارك بين الطرفين خلال الأيام الثلاثة الماضية على مناوشات محدودة، بعدما حققت قوات الجيش الوطني مكاسب عسكرية، وأحكمت حصارها على الحوثيين الذين تراجعوا إلى وسط المدينة.

ويشن الجيش اليمني عملية عسكرية منذ 7 يناير/كانون الثاني المنصرم، أطلق عليها اسم "الرمح الذهبي"، مستهدفا مواقع الحوثيين وقوات صالح على طول الساحل الغربي الممتد من عدن جنوبا إلى المخا ي محافظة تعز غربا، وبإسناد جوي من مقاتلات التحالف العربي.

وفي العاصمة صنعاء، شنت مقاتلات التحالف السبت غارات جوية على مواقع عسكرية يسيطر عليها الحوثيون وقوات صالح، واستهدفت معسكر الحفا شرق العاصمة، ومعسكر السواد والنهدين جنوبها.

ولم تتضح الخسائر التي خلفها القصف على الفور، بينما ذكرت المصادر أن انفجارات عنيفة هزت العاصمة، وشوهدت أعمدة الدخان تتصاعد بشكل كثيف فوق المواقع المستهدفة.

يأتي ذلك بينما أعلن الحوثيون إطلاق صاروخ بالستي على تجمعات للجيش والمقاومة الشعبية في منطقة حريب بمحافظة مأرب شرقي صنعاء. ولم يصدر الجيش اليمني حتى الآن أي تصريح حول استهداف قواته في هذه المنطقة.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة