الملك سلمان يحذر من المس بوسطية الإسلام

الملك سلمان دعا إلى محاربة التطرف والإرهاب بكل أشكاله (رويترز)
الملك سلمان دعا إلى محاربة التطرف والإرهاب بكل أشكاله (رويترز)

أكد ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز أهمية التعريف بنهج الإسلام الداعي إلى التسامح والاعتدال ومحاربة التطرف والإرهاب بكل أشكاله، وحذر من حملات تحاول النيل من وسطية الإسلام.

وقال الملك سلمان، أثناء استقباله مفتي الولايات الماليزية وعددا من كبار الشخصيات الإسلامية الماليزية على هامش زيارته إلى كوالالمبور، إن التحديات التي يواجهها العالم الإسلامي تتطلب المزيد من التعاون والتضامن بين الدول والشعوب الإسلامية.

ولفت إلى حرص المملكة على "تقديم كل ما في وسعها لخدمة الإسلام والتواصل مع المسلمين في كافة أنحاء المعمورة".

من جانبه ألقى المفتي العام لـماليزيا ذو الكفل بن محمد البكري كلمة أشاد فيها بجهود الملك سلمان في "خدمة الإسلام والمسلمين والدفاع عن الأمة وخدمة الحرمين الشريفين".

وكان الملك سلمان وصل إلى ماليزيا أول أمس الأحد، في زيارة تستمر 4 أيام، في مستهل جولة آسيوية تستمر نحو شهر ويختتمها بالأردن.

وتشمل الجولة الآسيوية، إضافة إلى ماليزيا والأردن، كلا من إندونيسيا وسلطنة بروناي واليابان والصين والمالديف.

وتعد هذه أول جولة آسيوية لملك السعودية، منذ توليه الحكم في 23 يناير/كانون الثاني 2015.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

وصل الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز اليوم إلى مدينة كوالالمبور الماليزية، في مستهل جولة آسيوية في خمس دول، تستغرق شهرا وتهدف إلى تعزيز العلاقات وجذب استثمارات جديدة للمملكة.

شدد الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز على دعم بلاده للحل السياسي بسوريا وفق بيان جنيف1، وقالت المعارضة السورية إنها تسعى للحل خارج إطار مجلس الأمن بتحرك سعودي إماراتي قطري.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة