عـاجـل: رئيس الوزراء السوداني: سنلتزم بمعايير قوى الحرية والتغيير في اختيار الوزراء

معارك محتدمة بمدينة الباب ومقتل مدني بحي القابون

قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية إن التنظيم استعاد السيطرة على قرية رسم السرحان جنوب مدينة الباب بريف حلب الشرقي بعد يوم واحد من سيطرة قوات النظام السوري عليها، بينما قتل مدني على الأقل جراء غارات جوية شنتها طائرة النظام على حي القابون بالعاصمة
دمشق.

بدوره، قال الجيش السوري الحر إن مقاتليه سيطروا على قريتي الغوز و أبو الزندين جنوب غرب مدينة الباب، بعد معارك مع مسلحي تنظيم الدولة.

ونقلت وكالة رويترز عن جيش النظام قوله إنه سيطر على 32 بلدة ومزرعة بمساحة إجمالية بحدود 250 كيلومترا مربعا شمال شرق حلب، في عملياته ضد تنظيم الدولة.

وأضاف جيش النظام أن ما وصفه بالتقدم أمام تنظيم الدولة في ريف حلب الشرقي مجرد نقطة بداية لمزيد من العمليات لطرد مقاتلي التنظيم وتوسيع هيمنة قواته في المنطقة.

وتشهد مدينة الباب صراعا محموما بين الأكراد المدعومين من التحالف الدولي والمعارضة المسلحة المدعومة من تركيا وقوات النظام السوري المدعومة من روسيا بهدف انتزاع السيطرة عليها من تنظيم الدولة الذي تعد المدينة أهم معاقله بريف حلب الشرقية.

وفي السياق ذاته قال مراسل الجزيرة في سوريا إن مدنيا على الأقل قتل وأصيب آخرون بجروح جراء غارات جوية شنتها طائرة حربية للنظام السوري على حي القابون في العاصمة السورية دمشق.

وذكر مراسل الجزيرة عن مصادر محلية أن عددا من المدنيين ما زالوا تحت الأنقاض تحاول فرق الدفاع المدني إخراجهم.

وتسطير المعارضة السورية على حي القابون في دمشق منذ نحو أربعة أعوام، وكانت قد عقدت هدنة مع النظام في 2014 كان قد خرقها أكثر من مرة.

مطار السين
وفي ريف دمشق أفادت وكالة أعماق بأن مقاتلي التنظيم سيطروا على الكتيبة 559 بالقرب من مطار السين العسكري بالبادية السورية، وعلى الكتيبة المهجورة المعروفة بكتيبة الكيمياء وعلى استراحة الصفا وتلال عدة في محيط حاجز مثلث البطمة الإستراتيجي في المنطقة ذاتها، بعد معارك مع النظام السوري والميليشيات الموالية له.

وذكرت وكالة أعماق أن 31 عنصرا من جيش النظام قتلوا خلال المواجهات كما دُمرت عدة عربات عسكرية.

وأضافت الوكالة أن قوات النظام السوري اضطرت للتراجع من منطقة مرملة المعراني شمال مطار السين، عقب تقدم مقاتلي التنظيم.

بينما قالت وسائل إعلام النظام السوري إن قوات النظام أحبطت هجوما واسعا لتنظيم الدولة على منطقة المثلث شمال شرق مطار السين بريف دمشق، ودمرت أكثر من خمس سيارات مزودة برشاشات ثقيلة.

على صعيد آخر، تحدثت مصادر للجزيرة عن معارك بين تنظيم الدولة وقوات النظام في محيط مطار دير الزور العسكري.

المصدر : الجزيرة + رويترز