إسرائيل كثفت هدم المنازل الفلسطينية العام الماضي

أكدت منظمة إسرائيلية أن إسرائيل هدمت العام الماضي عددا كبيرا من المنازل الفلسطينية في القدس والضفة الغربية المحتلتين، في وقت دمرت فيه قوات الاحتلال منزلين آخرين في القدس.

فقد قال مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان (بتسيلم) اليوم الثلاثاء إن سلطات الاحتلال هدمت العام الماضي 88 منزلا سكنيا و48 مبنى بالقدس الشرقية، في حين هدمت 274 منزلا سكنيا و372 مبنى غير سكني في أنحاء الضفة الغربية.

وخلفت أعمال الهدم في القدس المحتلة 295 فلسطينيا -بينهم 160 قاصرا- دون مأوى، بينما بلغ عدد المشردين جراء ذلك بالضفة الغربية 1134 فلسطينيا بينهم 591 قاصرا.

وقالت المنظمة الإسرائيلية إن عدد المنازل التي هدمتها سلطات الاحتلال في القدس العام الماضي هو الأكبر خلال عام واحد منذ 2004، في حين أن عدد المنازل التي هدمت في الضفة الغربية يفوق ما تم هدمه في عامي 2014 و2015. وفسرت المنظمة هذا التصعيد بسعي إسرائيل إلى إفراغ مناطق فلسطينية من أهلها بهدف الاستيلاء عليها.

وهدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم منزل عائلة فلسطينية في ضاحية العيساوية شمالي القدس المحتلة، فشردت بذلك أفرادها البالغ عددهم 11 معظمهم أطفال.

وهذا هو ثاني منزل يهدمه الاحتلال في هذه الضاحية اليوم بذريعة عدم الترخيص، ويأتي ذلك في إطار تصعيد السلطات الإسرائيلية سياسة هدم المنازل العربية في القدس المحتلة وداخل الخط الأخضر.

المصدر : الجزيرة,رويترز