عون يبدأ جولة بمصر والأردن

ملفات مكافحة الإرهاب واللاجئين السوريين والمناطق الآمنة داخل سوريا تتصدر أجندة زيارة عون (رويترز)
ملفات مكافحة الإرهاب واللاجئين السوريين والمناطق الآمنة داخل سوريا تتصدر أجندة زيارة عون (رويترز)

يبدأ الرئيس اللبناني ميشال عون اليوم الاثنين زيارة إلى مصر والأردن تستهدف التنسيق المشترك على صعيد ملفات عدة، في مقدمتها مكافحة الإرهاب واللاجئين السوريين والمقترح الأميركي بإقامة مناطق آمنة داخل سوريا.

وسيلتقي عون في القاهرة اليوم نظيره المصري عبد الفتاح السيسي لبحث القضايا الثنائية وملفات المنطقة، كما ينتظر أن يلتقي أيضا أمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط.

ويغادر الرئيس اللبناني القاهرة غدا الثلاثاء إلى عمان، حيث من المقرر أن يجري محادثات مع الملك عبد الله الثاني.

وتوقع مراقبون أن يكون موضوع اللاجئين في مقدمة موضوعات البحث في الأردن، خاصة أن البلدين كانا أول الدول التي استقبلت اللاجئين السوريين.

وأعرب عون في تصريحات صحفية نشرت اليوم عن استعداده للعب دور وساطة لحل الخلافات بين إيران ودول الخليج العربي، وفي مكافحة مشتركة للإرهاب.

ويستضيف لبنان نحو 1.1 مليون لاجئ سوري مسجلين رسميا لدى المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، بينما تتحدث مصادر رسمية لبنانية عن أن العدد الفعلي يفوق 1.5 مليون لاجئ، بينما يستضيف الأردن أكثر من 655 ألف لاجئ سوري وفق الأمم المتحدة.

وخلال لقائه المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي في بيروت الجمعة الماضي، شدد عون على ضرورة إقامة مناطق آمنة في سوريا؛ لتسهيل عودة اللاجئين إلى بلدهم، مؤكدا أن "بقاء النازحين السوريين في لبنان لا يمكن أن يدوم إلى الأبد".

المصدر : وكالة الأناضول