المعارضة تفجر مبنى لقوات النظام بدرعا

صور بثتها هيئة تحرير الشام عن العربتين المفخختين في حي المنشية بدرعا (ناشطون)
صور بثتها هيئة تحرير الشام عن العربتين المفخختين في حي المنشية بدرعا (ناشطون)

استهدفت "غرفة عمليات البنيان المرصوص" التابعة للمعارضة مبنى لقوات النظام في حي المنشية بدرعا (جنوبي سوريا)، وقالت إنها قتلت عددا من الجنود، بينما أعلن الجيش صدّ هجوم للمعارضة.

وقال مراسل الجزيرة -نقلا عن غرفة عمليات البنيان المرصوص- إن المعارضة قتلت عددا من جيش النظام، بينهم ضابط برتبة عميد، في تفجير مبنى كانت تتحصن فيه قوات النظام في حي المنشية بمدينة درعا.

وأضاف المراسل أن الاشتباكات العنيفة في درعا ما زالت مستمرة، ضمن ما يعرف بحرب الشوارع، بعد أن تمكن مقاتلو المعارضة من التقدم في عمق حي المنشية، أكبر معاقل جيش النظام في المدينة.

وأعلنت "هيئة تحرير الشام" أن مقاتليها بدؤوا اقتحام حي المنشية إثر استهدافهم مواقع للنظام بعربتين مفخختين.

وتعرضت أحياء درعا البلد للقصف العنيف بصواريخ أرض أرض محلية الصنع، بالإضافة الى قصف الطائرات الحربية.

من جانبها، قالت وكالة سانا الرسمية للأنباء إن وحدات الجيش تمكنت من صد هجوم للمعارضة المسلحة على شارع السويدان ودوار المصري وجامع بلال الحبشي والجمارك القديمة، باتجاه الطرف الجنوبي الشرقي لحي المنشية.

وأضافت الوكالة أن ما أسمتهم التنظيمات الإرهابية استهدفت حي المنشية بمختلف الأسلحة، مما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين، وإلحاق أضرار مادية كبيرة بمنازل المدنيين.

وكانت طائرات النظام شنت غارتين على الأحياء السكنية في درعا، حيث أعلنت غرفة عمليات البنيان المرصوص إطلاق معركة تحت عنوان "الموت ولا المذلة" ضد قوات النظام بحي المنشية.

وتحاول قوات النظام التقدم في حي المنشية من أجل الوصول إلى معبر درعا القديم الحدودي مع الأردن. وأفادت مصار بأن الجيش الحر شن قصفا على الحي، مما أدى إلى قتل وجرح عدد من المدنيين.

المصدر : الجزيرة