المعارضة السورية تنتخب نصر الحريري رئيسا لوفدها لجنيف

نصر الحريري سبق أن شغل منصب الأمين العام للائتلاف الوطني السوري (موقع الائتلاف)
نصر الحريري سبق أن شغل منصب الأمين العام للائتلاف الوطني السوري (موقع الائتلاف)

علمت الجزيرة من مصادر في المعارضة السورية المجتمعة في الرياض أن المعارضة انتخبت نصر الحريري رئيسا لوفدها الذي سيشارك في مفاوضات جنيف المقررة بعد تسعة أيام، بينما دعا المبعوث الأممي إلى سوريا ستفان دي ميستورا إلى أشمل تمثيل ممكن للمعارضة في المفاوضات.

وقالت المصادر إن وفد المعارضة سيتألف من عشرين شخصا جرى اختيارهم مناصفة بين عسكريين وسياسيين، وهم يمثلون فصائل المعارضة السورية المسلحة والهيئة العليا للمفاوضات، وذلك برئاسة الأمين العام السابق للائتلاف الوطني السوري نصر الحريري.

وذكرت أيضا أن الهيئة العليا ما تزال تعمل على التواصل مع ما تسمى "منصتي القاهرة وموسكو" لتوسيع وفد المعارضة المشارك في جنيف.

وفي وقت سابق، أعلن فيلق الشام -أحد أبرز فصائل المعارضة السورية المسلحة بالشمال السوري- عدم مشاركته في مفاوضات جنيف حتى يلتزم النظام بوقف إطلاق النار في أنحاء سوريا، وخاصة في حي الوعر المحاصر بحمص.

مؤتمر صحفي مشترك بين جون مارك أيرولت (يسار) وستفان دي ميستورا (الجزيرة)

دي ميستورا وأيرولت
وفي باريس، التقى دي ميستورا وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت لبحث أفق التسوية السياسية في سوريا. وقال المبعوث الأممي في مؤتمر صحفي مشترك إن الوضع المتوتر بالغوطة الشرقية في ريف دمشق يشكل خطرا على الهدنة والمفاوضات، مضيفا "من المهم أن يكون وفد المعارضة ممثلا للمقاتلين الذين يجب أن يكونوا في الصفوف الأولى خلال المفاوضات".

من جانبه، قال أيرولت إن قوات النظام والمليشيات الإيرانية هي التي تخرق الهدنة وتمنع دخول المساعدات الإنسانية، مشيرا إلى وصول شحنة مساعدات واحدة خلال الشهر الماضي بينما لا يزال تسعمئة ألف شخص ينتظرون وصول المساعدات.

واعتبر الوزير الفرنسي أن التوصل إلى اتفاق بشأن انتقال سياسي وفق مخرجات حوار جنيف والقرار الأممي رقم 2254، هو الحل الوحيد لإحلال السلام ومحاربة الإرهاب في سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات