عشرات القتلى والجرحى من مليشيا الحوثي وصالح بحجة

أفراد الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية سيطروا على المدخلين الشرقي والجنوبي للمخا (الجزيرة)
أفراد الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية سيطروا على المدخلين الشرقي والجنوبي للمخا (الجزيرة)

سقط عشرات القتلى والجرحى من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في اشتباكات مع الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية مسنودة بطيران التحالف العربي في محافظة حجة المحاذية للحدود السعودية.

وقال بيان صادر عن المنطقة العسكرية الخامسة التابعة للجيش اليمني اليوم الأربعاء إن الاشتباكات تواصلت لليوم الثالث على التوالي مع الحوثيين وقوات صالح، في محاور عدة بجبهتي حرض وميدي الحدوديتين مع السعودية والتابعتين لمحافظة حجة.

وأضاف البيان أن الاشتباكات رافقتها غارات جوية لمقاتلات التحالف العربي وقصف مدفعي عنيف على مواقع المليشيا في الجبهتين، مشيرا إلى سقوط 37 من عناصر الحوثي وصالح بين قتلى وجرحى بينهم قيادي كبير.

وجاء في البيان "تم تدمير معدات عسكرية للحوثيين بينها عربتي (BMB) وثلاث عربات عسكرية، بالإضافة إلى تدمير مدفع بي 10 ومدفع 130 ومدفع 155" موضحا أن العمليات أسفرت عن مقتل ستة وجرح أربعة آخرين.

وفي سياق متصل، أكد مصدر طبي في مستشفى الجمهورية التعليمي بمحافظة عدن (جنوب) وصول 22 بين قتيل وجريح من عناصر الجيش والمقاومة الموالية للحكومة الشرعية، وقال المصدر -الذي فضل عدم الكشف عن اسمه - لوكالة الأناضول أن "خمسة قتلى و17جريحا وصلوا في أوقات متفاوتة في الساعات الأولى من فجر اليوم الأربعاء إلى مستشفى الجمهورية التعليمي بمدينة خور مكسر في محافظة عدن.

وأشار البيان إلى أن حروقا واسعة ظهرت على أجساد القتلى والمصابين، مما يعزز إصابتهم بصاروخ حراري أطلقته عناصر مليشيا الحوثي على أفراد الجيش والمقاومة.

يذكر أن قوات الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية واصلت التقدم للسيطرة بشكل كامل على مدينة المخا ومينائها في الساحل الغربي للبلاد، بينما تعرضت فرقاطة سعودية لهجوم من الحوثيين غرب ميناء الحديدة.

المصدر : وكالة الأناضول