لوحة "مخلص العالم" تحرج السعودية

متحف اللوفر أبو ظبي يعلن تطلعه لعرض اللوحة التي اشتراها محمد بن سلمان (رويترز)
متحف اللوفر أبو ظبي يعلن تطلعه لعرض اللوحة التي اشتراها محمد بن سلمان (رويترز)

كشفت صحيفة وول ستريت جورنال استنادا إلى تقارير استخباراتية أميركية عن أن المشتري الحقيقي للوحة "مخلص العالم" للرسام الإيطالي ليوناردو دافنشي هو ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وقالت الصحيفة إن ابن سلمان أوكل أميرا سعوديا لشراء اللوحة التي فاقت تكلفتها 450 مليون دولار خلال مزاد أقيم الشهر الماضي في نيويورك، وهو ما جعلها اللوحة الأغلى في التاريخ.

وذكر مصدر مطلع على أوساط الفنون في الخليج -رفض ذكر اسمه- أن بدر بن عبد الله "هو وسيط لمحمد بن سلمان"، وأكدت صحيفتا وول ستريت جورنال ونيويورك تايمز أن الوسيط هو الأمير بدر بن عبد الله بن محمد بن فرحان آل سعود الصديق الشخصي لولي العهد السعودي.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد تحدثت عن التناقض بين إنفاق هذا المبلغ الضخم على اللوحة وبين حملات التقشف ومكافحة الفساد التي يديرها ولي العهد السعودي. وكان سعر اللوحة التقديري لا يزيد على 150 مليون دولار.

وقالت السفارة السعودية في واشنطن إن اللوحة اشترتها هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة للعرض في متحف اللوفر بأبو ظبي.
 
وأضافت السفارة في بيان لها إنه بعد التواصل مع مكتب الأمير بدر آل سعود مشتري اللوحة فقد ثبت أن هيئة أبو ظبي طلبت من الأمير خلال افتتاح المتحف أن يكون وسيطا في شراء اللوحة.

من جهته، أعلن متحف اللوفر أبو ظبي أمس الجمعة أن لوحة "سالفاتور موندي" التي بيعت في منتصف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي "استحوذت عليها السلطات الإماراتية".

وجرى المزاد الذي بيعت خلاله اللوحة في مدينة نيويورك ونظمته دار "كريستيز" وحطمت خلاله هذه اللوحة السعر القياسي لأغلى لوحة في العالم والذي كان عائدا للوحة "نساء الجزائر" لبابلو بيكاسو التي بيعت بـ179.4 مليون دولار في عام 2015.
  
يذكر أن لوحة "مخلص العالم" هي اللوحة الوحيدة المعروفة لليوناردو دافنشي التي يملكها فرد، إذ إن كل اللوحات الأخرى تملكها متاحف.

المصدر : وكالات