أبو الغيط: اغتيال صالح يكشف طبيعة الحوثيين الإجرامية

أبو الغيط يعتبر أن اغتيال صالح على يد الميلشيات الحوثية ينذر بانفجار الأوضاع الأمنية في اليمن (الجزيرة-أرشيف)
أبو الغيط يعتبر أن اغتيال صالح على يد الميلشيات الحوثية ينذر بانفجار الأوضاع الأمنية في اليمن (الجزيرة-أرشيف)

اعتبر الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط الثلاثاء أن مقتل الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح يكشف للجميع ما وصفها بالطبيعة الإجرامية والمجردة من كل النوازع الإنسانية للمليشيات الحوثية.   
    
وقال أبو الغيط في بيان إن اغتيال صالح ينذر بانفجار الأوضاع الأمنية في البلد، وبتدهور الأوضاع الإنسانية التي تشهد بالفعل ترديا خطيرا.

ودعا أبو الغيط في البيان المجتمع الدولي إلى سرعة التحرك من أجل احتواء التداعيات الخطيرة للأوضاع في اليمن، بعد أن رفض الحوثيون الحلول الوسط التي طُرحت لتسوية النزاع اليمني بصورة تجنب البلاد ويلات الحرب والدمار.
     
وجاء في البيان أن "الوقت قد حان لكي يدرك المجتمع الدولي، وبخاصة القوى المؤثرة فيه، أن ميلشيات الحوثي منظمة إرهابية تسيطر على السكان بقوة السلاح".
    
وقتل صالح الاثنين على يد الحوثيين الذين تحالف معهم ثلاث سنوات في مواجهة القوات اليمنية الحكومية.
    
وأحكم الحوثيون قبضتهم على العاصمة اليمنية صنعاء خلال الأيام الماضية بعد انهيار حلفهم مع أنصار صالح، واندلاع معارك عنيفة بين الطرفين ومقتل صالح مع عدد من معاونيه في إطلاق رصاص عليهم من جانب الحوثيين جنوب صنعاء.     
    
ودعا الحوثيون إلى تظاهرة كبيرة في العاصمة بعد ظهر الثلاثاء للاحتفال بما يسمونه "سقوط مؤامرة الغدر والخيانة".
    

المصدر : الفرنسية