البشير يعلن حالة الطوارئ في شمال كردفان وكسلا

قرار البشير إعلان الطوارئ في شمال كردفان وكسلا يسري مفعوله لمدة ستة أشهر (الجزيرة)
قرار البشير إعلان الطوارئ في شمال كردفان وكسلا يسري مفعوله لمدة ستة أشهر (الجزيرة)

أصدر الرئيس السوداني عمر البشير مرسوما جمهوريا اليوم بإعلان حالة الطوارئ في ولايتي شمال كردفان (غرب) وكسلا (شرق) يسري مفعوله لمدة ستة أشهر.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (سونا) عن عبد الماجد هارون مستشار رئيس البرلمان السوداني أن لجنة برلمانية طارئة ستشكل غدا الأحد لدراسة المرسوم، وإعداد تقرير حوله قبل نظر النواب في إجازته.

ويُعتقد أن إعلان الطوارئ يأتي في إطار استكمال إجراءات حملة جمع السلاح غير المرخص في ولايات البلاد. ويترتب عليه تعليق العمل بالدستور وإعمال الأحكام العرفية.

ونتيجة لتدهور الأوضاع الأمنية بسبب انتشار السلاح، أطلقت السلطات في 6 أغسطس/آب الماضي حملة لجمع الأسلحة والذخائر والسيارات غير المرخصة.

ولا توجد تقديرات رسمية لحجم السلاح المنتشر بأيدي القبائل في ولايات دارفور، في وقت تشير فيه تقارير غير رسمية إلى أن مئات الآلاف من قطع السلاح تملكها القبائل، بما فيها أسلحة ثقيلة ومتوسطة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

وافق البرلمان السوداني -في جلسة طارئة- على قرار الرئيس السوداني عمر البشير بفرض حالة الطوارئ في ولاية النيل الأزرق الحدودية مع جنوب السودان، التي تشهد مواجهات بين الجيش ومسلحين تابعين للحركة الشعبية، ودعا البرلمان الجيش إلى الحسم العسكري تجاه من وصفهم بالمتمردين.

دعا صندوق النقد الدولي السودان لاتخاذ إجراءات طوارئ لمواجهة تحديات اقتصادية وصفها بالكبيرة، وذلك لتحقيق الاستقرار الاقتصادي في البلاد. وأوضح الصندوق أن الوضع الاقتصادي في السودان خلال العام الجاري لم يتحسن عما كان عليه في العام الماضي.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة