برلماني سوداني يلوح بمقاضاة مصر بسبب حلايب

حلايب "بارومتر" العلاقات المصرية السودانية (الجزيرة-أرشيف)
حلايب "بارومتر" العلاقات المصرية السودانية (الجزيرة-أرشيف)

هدد برلماني سوداني بمقاضاة الحكومة المصرية دوليا بسبب "استمرار اعتداءاتها على مواطني منطقة حلايب السودانية المحتلة".

وقال ممثل دائرة حلايب أحمد عيسى عمر إن السلطات المصرية "تواصل استهدافها المتكرر على مواطني حلايب، مستعرضا مجموعة من الاعتداءات التي حدثت للمواطنين من اعتقالات ودهس وتعذيب وإطلاق النار تحت ذرائع مختلفة".

وأضاف "أن كل التحركات المصرية والضغوط التي تمارسها على مواطني حلايب لن تغير من إنسان المنطقة".

وكان عيسى اتهم الجيش المصري في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بقتل أحد التجار السودانيين البارزين قرب مدينة شلاتين داخل مثلث حلايب المتنازع عليه بين البلدين.

وذكر النائب أن قوة من الجيش المصري طاردت التاجر السوداني جامع علي هساي وألقت القبض عليه قبل أن تقتله رميا بالرصاص.

يذكر أن النزاع بين مصر والسودان على مثلث حلايب تجدد في الفترة الأخيرة، ويقول مسؤولون سودانيون إن مواطنيهم في تلك المنطقة يتعرضون لمضايقات واعتداءات واعتقالات من قبل القوات المصرية.

ويعود نزاع الجارتين على هذا المثلث الحدودي إلى زمن استقلال السودان عام 1956، لكنه ظل مفتوحا أمام حركة التجارة والأفراد من البلدين دون قيود حتى عام 1995، حين دخله الجيش المصري وأحكم سيطرته عليه.

المصدر : الجزيرة