قوات موالية للإمارات تفرج عن 28 معتقلا بعدن

وقفة احتجاجية سابقة لأهالي المعتقلين في سجن بئر أحمد (الجزيرة-أرشيف)
وقفة احتجاجية سابقة لأهالي المعتقلين في سجن بئر أحمد (الجزيرة-أرشيف)
أفرجت قوات الحزام الأمني التي تشرف عليها دولة الإمارات في مدينة عدن جنوبي اليمن عن 28 معتقلا في سجن بئر أحمد.

ونقلت مواقع يمنية أن الإفراج عن المعتقلين جرى ليلا بشكل سري، وأن قوات الحزام الأمني ألقت بهم على قارعة الطريق في منطقة الشعب شمال مدينة عدن.

وهذه المرة الأولى التي يفرج فيها عن معتقلين من سجن بئر أحمد الذي أضرب نزلاؤه عن الطعام مؤخرا بسبب ما وصفوه بالمعاملة غير الإنسانية والتعذيب ومنع زيارتهم واستمرار اعتقالهم بدون محاكمة.

وكان أهالي المعتقلين قد نظموا وقفات احتجاجية عديدة للمطالبة بمحاكمة ذويهم أو الإفراج عنهم، ولا يزال مصير عشرات المعتقلين في هذا السجن مجهولا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

كشف المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان أن 170 محتجزا بسجن "بئر أحمد" بعدن الخاضع للسيطرة الإماراتية يواصلون إضرابهم عن الطعام بسبب ممارسات غير إنسانية تعرضوا لها منذ نحو 18 شهرا.

تواصل ما تسمى بـ"قوات الحزام الأمني" المدعومة من الإمارات والمرابطة عند المداخل الرئيسية لمدينة عدن اليمنية، منع النازحين القادمين من المحافظات الشمالية من دخول المدينة لليوم الخامس على التوالي.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة