مواقع إخبارية موالية للإمارات تهاجم هادي

هادي عين قبل أيام خمسة وزراء جدد وثلاثة محافظين لتعز والضالع ولحج (رويترز)
هادي عين قبل أيام خمسة وزراء جدد وثلاثة محافظين لتعز والضالع ولحج (رويترز)

شنت مواقع إخبارية يمنية مدعومة من دولة الإمارات هجوما على الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عقب قراراته الأخيرة التي أطاحت باثنين من محافظي المحافظات الجنوبية.

ففي مجموعة من المقالات وصفت قرارات الرئيس هادي الأخيرة بأنها مادة للتندر والضحك على حد قول إحدى هذه الصحف، وذلك بسبب احتوائها على أسماء وصفتها بالمثيرة للجدل والإطاحة بقيادات في المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا.

وقد شن مغردون مقربون من الإمارات حملات إعلامية طالت الرئيس هادي، وهاجمت قناة "الغد المشرق" التي تبث من الإمارات قرارات الرئيس اليمني في تغريدات عدة، منها:

"ناشطون يتساءلون ما هي المعايير التي اعتمدها الرئيس هادي لاختيار صالح الجبواني وزيراً للنقل وما هي مؤهلاته وقدراته وخبراته في هذا القطاع الهام؟".

لكن الجبواني رد في تغريدة قائلا "قطاع النقل في اليمن كقطاع سيادي تعرض للتجريف نتيجة لعوامل الفساد ثم الأزمة ثم الحرب.. أعد شعبنا أنني سأكون أميناً لليمين التي أديتها أمام فخامة الرئيس هادي وسأعيد هذا القطاع للعمل بكل قوه لخدمة اليمنيين في الداخل والخارج، هذا وعد مني لكم مع بداية استلامي لمهامي كوزير للنقل".

كما غرد مختار الرحبي مستشار وزير الإعلام اليمني بقوله "إن المقالين فشلوا في مناصبهم وكانوا يعملون في الصباح مع الدولة وفي المساء يتمردون على الدولة".

وكان الرئيس هادي -الذي يقيم في العاصمة السعودية الرياض- عين قبل أيام خمسة وزراء جددا في حكومة أحمد بن دغر، كما عين محافظين لثلاث محافظات جنوبية، هم أمين أحمد محمود محافظا لتعز وأحمد عبد الله التركي محافظا للحج واللواء علي مقبل صالح محافظا للضالع.

جدير بالذكر أن الإمارات التي تشارك في التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، تدعم قوات موالية لها على الأرض تعرف باسم قوات الحزام الأمني، وحذر يمنيون قبل أيام من أطماع الإمارات في البلاد.

المصدر : الجزيرة