الاحتلال يقرر إطلاق الجنيدي

الفتى الجنيدي تعرض لكسر في الكتف نتيجة ضربه من قبل جنود الاحتلال (مواقع التواصل)
الفتى الجنيدي تعرض لكسر في الكتف نتيجة ضربه من قبل جنود الاحتلال (مواقع التواصل)
قررت المحكمة العسكرية الإسرائيلية في معتقل عوفر الإفراج عن الفتى فوزي الجنيدي، الذي اشتهرت صورته وأكثر من عشرين جنديا يقومون باعتقاله وضربه وهو معصوب العينين.

وجاء قرار الإفراج بعد أن سحبت النيابة العسكرية الاستئناف الذي كانت قد تقدمت به بعد أن دفعت عائلة الفتى الجنيدي كفالة مالية تقدر بثلاثة آلاف دولار.

وأفاد والد الفتى بأنه سينقل ابنه فور الافراج عنه إلى مستشفى رام الله بسبب وضعه الصحي، حيث تعرض لكسور في كتفه الأيمن نتيجة الضرب الذي تعرض له خلال اعتقاله من قبل أكثر من عشرين جنديا من قوات الاحتلال في مدينة الخليل في السابع من الشهر الجاري.

وكانت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال فرع فلسطين قد تقدمت بشكوى ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي بالنيابة عن الفتى فوزي الجنيدي، وتمكنت من الحصول على قرار الإفراج بعد تثبيت تعرضه للضرب المبرح أثناء وبعد اعتقاله، مما أدى إلى إصابته بكسر ورضوض.

واعتقل الجيش الإسرائيلي الجنيدي في منطقة باب الزاوية وسط الخليل، حيث كانت تدور مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوة عسكرية إسرائيلية احتجاجا على قرار واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وانتشرت على مواقع التواصل ووسائل إعلام عربية ودولية صورة للفتى الجنيدي لحظة اعتقاله وهو معصوب العينين ويحيط به 23 جنديا إسرائيليا، حيث لاقت الصورة صدى كبيرا محليا ودوليا.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة