"ولاية سيناء" تبث صورا لهجوم مطار العريش

"ولاية سيناء" تبث صورا لهجوم مطار العريش

بثت "ولاية سيناء" التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية صورا قالت إنها لاستهداف مروحية وزيري الدفاع والداخلية المصريين في مطار العريش بشمال سيناء الثلاثاء الماضي، وتظهر الصور إطلاق صاروخ موجه على مروحية رابضة في المطار ولحظة انفجار الطائرة.

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة قد أعلن مقتل ضابط وجرح اثنين في هجوم على مطار العريش أثناء زيارة وزير الدفاع الفريق أول صدقي صبحي ووزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار إلى شمال سيناء.

وقال المتحدث باسم الجيش إنه تم استهداف مطار العريش بإحدى القذائف "ونتج عن الحادث استشهاد ضابط وإصابة آخرين وإحداث تلفيات جزئية بإحدى الطائرات الهليكوبتر".

وأضاف أنه قامت عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية بالتعامل مع مصدر النيران وتمشيط المنطقة المحيطة، وذلك أثناء زيارة وزيري الدفاع والداخلية لتفقد القوات والحالة الأمنية بمدينة العريش.

وقال مصدر أمني في تصريحات صحفية إن الوزيرين كانا يتفقدان الحواجز الأمنية الموجودة بمدينة العريش ولم يصابا بأذى وعادا إلى القاهرة، مشيرا إلى أن أجهزة الأمن رفعت درجة الاستعداد القصوى مع إعلان حالة الاستنفار الأمني، وسارع تنظيم الدولة إلى إعلان مسؤوليته عن الهجوم.

ويوجد مطار العريش الدولي جنوبي مدينة العريش، ويبعد عن مديرية أمن شمال سيناء نحو ثمانية كيلومترات، وتوقفت الرحلات المدنية فيه منذ 2013 بسبب الأوضاع الأمنية. 

وجاء الهجوم على المطار بعد حوالي أسبوعين من أمر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي رئيس أركان الجيش باستخدام "القوة الغاشمة" لإقرار الأمن في شبه جزيرة سيناء خلال ثلاثة أشهر، وذلك في أعقاب الهجوم الدامي الذي شنه مجهولون على مسجد أسفر عن مقتل أكثر من ثلاثمئة شخص.

المصدر : الجزيرة + وكالات