هيومن رايتس: آن الأوان لفرض عقوبات على ابن سلمان

FILE- In this Nov. 11, 2015 file photo, Saudi Arabian Deputy Crown Prince Mohammed bin Salman attends a summit of Arab and Latin American leaders in Riyadh, Saudi Arabia. Saudi Arabia’s offer to put boots on the ground to fight Islamic State in Syria is as much about the kingdom’s growing determination to flex its military might as it is about answering U.S. calls for more help from Mideast allies. (AP Photo/Hasan Jamali, file)
هيومن رايتس ووتش وصفت ابن سلمان بالمسؤول الأول عن استمرار الكارثة الإنسانية في اليمن (أسوشيتد برس)

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إنه آن الأوان لتفرض الأمم المتحدة عقوبات على ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان باعتباره مسؤولا عن الانتهاكات في حرب اليمن.

واعتبرت المنظمة أن مكان ابن سلمان هو "على قائمة عقوبات مجلس الأمن لا في مجلة تايم كشخصية العام"، لأنه المسؤول الأول عن استمرار الكارثة الإنسانية في اليمن، حسب وصفها.

وأوضحت المنظمة في بيان أن الدور البارز الذي يقوم به ابن سلمان بصفته وزير دفاع البلد الذي يقود التحالف العسكري في اليمن يجعله يتحمل مسؤولية انتهاكات القانون الدولي التي يرتكبها هذا التحالف.

ورأت هيومن رايتس ووتش أنه لا ينبغي أن تكون لولي العهد السعودي الحرية في القيام بتلك الأعمال، بل يجب أن يواجه هو وغيره من كبار قادة التحالف عقوبات دولية.

وأضافت أن لدى مجلس الأمن سلطة فرض عقوبات على أي شخص ينتهك قوانين الحرب، وأن هذا الشرط ينطبق على قادة التحالف بمن فيهم ابن سلمان.

وحذرت المنظمة من الاستمرار في الدفاع عن السياسة السعودية، "لأن ذلك سيترك ملايين اليمنيين في براثن الموت والبؤس"، ورأت أنه لا يجوز تمكين ابن سلمان من التغطية على انتهاكات الخارج بالحديث عن إصلاحات في الداخل.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

U.S. President Donald Trump, flanked by White House senior advisor Jared Kushner (2nd R) and chief economic advisor Gary Cohn (R), delivers remarks to reporters after meeting with Saudi Arabia's Deputy Crown Prince and Minister of Defense Mohammed bin Salman (L) at the Ritz Carlton Hotel in Riyadh, Saudi Arabia May 20, 2017. REUTERS/Jonathan Ernst

اهتمت مجلة فورين بوليسي الأميركية بما تشهده السعودية، وقالت إن الرئيس دونالد ترمب قد أطلق العنان لابن سلمان الذي وضع الشرق الأوسط في حالة تصادم، وإن البيت الأبيض يتحمل العواقب.

Published On 11/11/2017
عاصفة الحزم

بينما كان الصاروخ الحوثي “بركان أتش2” يطوي مسافات الصحراء بسرعة البرق لضرب مطار الرياض الدولي، كانت السلطات السعودية تشن حملة اعتقالات وإقالات واسعة وصادمة ضد العديد من الأمراء والوزراء.

Published On 5/11/2017
المزيد من حروب
الأكثر قراءة