مقتل ضابط مصري بقصف في العريش أثناء زيارة وزيرين

أعلن الجيش المصري اليوم الثلاثاء مقتل ضابط وإصابة آخريْن جراء قذيفة صاروخية استهدفت مطار العريش بمحافظة شمال سيناء أثناء زيارة وزيري الدفاع صدقي صبحي والداخلية مجدي عبد الغفار للمدينة.

وقال المتحدث باسم الجيش العقيد تامر الرفاعي في بيان إنه تم اليوم استهداف مطار العريش بإحدى القذائف، "ونتج عن الحادث استشهاد ضابط وإصابة آخرين وإحداث تلفيات جزئية بإحدى الطائرات الهليكوبتر".

وأضاف أنه قامت عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية بالتعامل مع مصدر النيران وتمشيط المنطقة المحيطة، وذلك أثناء زيارة وزيري الدفاع والداخلية لتفقد القوات والحالة الأمنية بمدينة العريش.

وقال مصدر أمني، في تصريحات صحفية، إن الوزيرين كانا يتفقدان الحواجز الأمنية المتواجدة بمدينة العريش، ولم يصابا بأذى وعادا إلى القاهرة، مشيرا إلى أن أجهزة الأمن رفعت درجة الاستعداد القصوى، مع إعلان حالة الاستنفار الأمني.

ويوجد مطار العريش الدولي جنوبي مدينة العريش، ويبعد عن مديرية أمن شمال سيناء نحو ثمانية كيلومترات، وتوقفت الرحلات المدنية بالمطار منذ 2013 بسبب الأوضاع الأمنية.

المصدر : الجزيرة + وكالات