أربيل تخشى هجوما جديدا للجيش وبغداد تنفي

A picture taken on October 26, 2017 shows Iraqi security forces' humvees advancing towards the town of Faysh Khabur, which is located on the Turkish and Syrian borders in the Iraqi Kurdish autonomous region. / AFP PHOTO / AHMAD AL-RUBAYE (Photo credit should read AHMAD AL-RUBAYE/AFP/Getty Images)
قوات عراقية خلال تقدمها بمناطق بإقليم كردستان العراق نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي (غيتي)

أعربت حكومة إقليم كردستان العراق عن خشيتها من أن تشن القوات العراقية هجوما جديدا على قوات البشمركة التابعة للإقليم.

من جهته، نفى متحدث عسكري في بغداد أن تكون قوات الجيش تعتزم شن هجوم جديد على الإقليم استكمالا لهجوم كانت شنته في منتصف أكتوبر/تشرين الأول الماضي ردا على استفتاء أجراه الأكراد على استقلال الإقليم في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأوقفت حكومة العراق حملتها في نهاية أكتوبر/تشرين الأول لكن باب الصراع مع حكومة الإقليم على الأرض وموارد النفط والسيطرة على الحدود لا يزال مفتوحا على مصراعيه.

وعبر مجلس الأمن التابع لحكومة كردستان العراق عن قلقه من تعزيز القوات العراقية في منطقة مخمور (جنوب غربي أربيل عاصمة الإقليم).

وتطالب بغداد حكومة الإقليم بإلغاء نتيجة الاستفتاء الذي صوّت فيه المشاركون بأغلبية كاسحة لصالح انفصال الإقليم.

وتطالب الحكومة المركزية بتسلم إدارة الحدود البرية والمطارات والمنشآت النفطية في كردستان.

ورفضت حكومة إقليم كردستان إلغاء نتيجة الاستفتاء أو تسليم المنشآت النفطية الباقية تحت سيطرتها وعرضت الإشراف المشترك على الحدود البرية والمطارات.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

المؤتمر الصحفي لحيدر العبادي (المصدر: المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء)

أكد رئيس الوزراء العراقي أن حكومته مصرة على موقفها بفرض سيطرتها على الحدود العراقية بإقليم كردستان دون قتال، بينما أعلنت حكومة كردستان العراق أنها ترحب بحل الخلافات بطرق دستورية.

Published On 15/11/2017
البشمركة تسيطر على مدينة ربيعة ومعبرها الحدودي

أعلنت وزارة البشمركة بحكومة إقليم كردستان العراق اليوم الأحد استعدادها لنشر قوات مشتركة مع الجيش العراقي على المعابر الحدودية للإقليم، معتبرة نفسها جزءا من المنظومة الدفاعية العراقية.

Published On 5/11/2017
ALTUN KUBRI, IRAQ - OCTOBER 23: Peshmerga fighters prepare equipment as they fortify positions on the frontline outside the town of Altun Kubri on October 23, 2017 in Altun Kubri, Iraq. Iraqi forces and Kurdish fighters have clashed over the past week after Iraqi forces took over the disputed city of Kirkuk in reaction to last month's controversial Kurdish Independence referendum. (Photo by Chris McGrath/Getty Images)

اتهم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي السلطات والمقاتلين الأكراد بعرقلة التوصل إلى اتفاق لنشر القوات الاتحادية في المناطق المتنازع عليها، في حين نفت البشمركة التوصل إلى اتفاق بهذا الشأن.

Published On 2/11/2017
A picture taken on October 26, 2017 shows rockets being launched from Iraqi security forces' in the area of Faysh Khabur, which is located on the Turkish and Syrian borders in the Iraqi Kurdish autonomous region. / AFP PHOTO / AHMAD AL-RUBAYE (Photo credit should read AHMAD AL-RUBAYE/AFP/Getty Images)

قالت مصادر عسكرية عراقية إن ضابطا برتبة مقدم ومعه أربعة جنود عراقيين قتلوا باشتباكات شمال ناحية زمار شمال غربي الموصل بين القوات العراقية والبشمركة التي تشن أيضا هجوما لاستعادة مخمور.

Published On 26/10/2017
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة