بن سلمان وبن زايد يلتقيان قيادات الإصلاح اليمني بالرياض

محمد بن سلمان خلال لقائه اليدومي في الرياض الشهر الماضي (الجزيرة)
محمد بن سلمان خلال لقائه اليدومي في الرياض الشهر الماضي (الجزيرة)

التقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان رئيس حزب التجمع اليمني للإصلاح محمد اليدومي، والأمين العام للحزب عبد الوهاب الآنسي أمس الأربعاء.
    
وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية إنه جرى خلال لقاء أمس استعراض مستجدات الساحة اليمنية والجهود المبذولة بشأنها وفق ثوابت تحقيق الأمن والاستقرار للشعب اليمني.

ويعد هذا هو اللقاء الأول بين قيادة حزب الإصلاح وولي عهد أبو ظبي، لكنه ثاني لقاء يجمع ولي العهد السعودي برئيس حزب التجمع اليمني للإصلاح خلال شهرين، بعد اللقاء الذي جمعهما في 9 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في الرياض.
 
وخلال الفترة الماضية، شنت قوات مدعومة من الإمارات حملة اعتقالات طالت كوادر في الحزب بمحافظة عدن (جنوب) كما تعرضت مقرات للحزب للاقتحام والحرق. 

ويتهم سياسيون الإمارات، التي تمسك بزمام الأمور العسكرية في مدن جنوب اليمن، بالحيلولة دون تحرير محافظة تعز بشكل كامل، خشية سيطرة حزب الإصلاح عليها، والسعي لدعم فصائل سلفية أخرى تكن العداء لحزب الإصلاح، كما هو حاصل في محافظات عدن وشبوة وحضرموت.

يذكر أن حزب الإصلاح هو أحد أكبر الأحزاب المعارضة في اليمن، وتأسس بعد الوحدة بين شطري البلاد في 13 سبتمبر/أيلول 1990، بصفته تجمعا سياسيا ذا خلفية إسلامية، وامتدادا لفكر جماعة الإخوان المسلمين.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة