شهيدان من سرايا القدس في "مهمة جهادية"

تشييع جثمان أحد الشهيدين في قطاع غزة اليوم (رويترز)
تشييع جثمان أحد الشهيدين في قطاع غزة اليوم (رويترز)

أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن اثنين من عناصرها استشهدا اليوم الثلاثاء في "مهمة جهادية" ببيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وقالت في بيان نشر على موقعها على الإنترنت إنها تعلن "عن ارتقاء ثلة جديدة من شهداء الإعداد"، مؤكدة أن دماء مجاهديها وتضحياتهم وإعدادهم سيكون له وقع كبير في أي مواجهة قادمة.

وأضاف البيان أن الشهيدين من وحدة الهندسة، وهما: مصطفى مفيد محمد السلطان (29 عاما) من سكان بيت لاهيا، وحسين غازي حسين نصر الله (25 عاما) من سكان حي الكرامة شمال مدينة غزة.

وكان المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية أشرف القدرة، أكد وصول شهيديْن إلى المستشفى الإندونيسي شمالي القطاع، جراء استهداف دراجة نارية في بيت لاهيا.

ونقلت وكالة الأناضول أن طائرة استطلاع إسرائيلية أطلقت صاروخا على الدراجة النارية في بلدة بيت لاهيا شمالي القطاع.

من جهته، نفى جيش الاحتلال تنفيذ أي غارة على قطاع غزة، وقال الناطق باسم الجيش أفيخاي أدرعي على صفحته في موقع فيسبوك: "نوضح أنه -خلافا للتقارير الفلسطينية- لم تُنفذ أي غارة إسرائيلية في قطاع غزة".

وفي وقت سابق من ظهر اليوم، أُصيب أربعة فلسطينيين وصفت جراح أحدهم بالخطيرة، جرّاء اندلاع مواجهات بين عشرات الشبان والجيش الإسرائيلي على الحدود الفاصلة مع قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أصيب عشرات الفلسطينيين -بعضهم بالرصاص الحي- في مواجهات بالضفة الغربية وقطاع غزة في اليوم السادس من الاحتجاجات على قرار الرئيس الأميركي بشأن القدس. وتستمر الصدامات بالتوازي مع الاحتجاجات الشعبية الفلسطينية.

توعدت كتائب القسام الاحتلال بالرد على غاراته الأخيرة بقطاع غزة، وقالت إنه "سيدفع ثمن كسر قواعد الاشتباك مع المقاومة". وقد شيعت الكتائب أمس السبت شهيدين من عناصرها قضيا بقصف إسرائيلي.

أصيب عشرات الفلسطينيين معظمهم من طلبة الجامعات جراء المواجهات التي شهدتها الضفة الغربية وغزة وداخل الخط الأخضر اليوم الأحد احتجاجا على قرار الرئيس الأميركي اعتبار القدس الشريف عاصمة لإسرائيل.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة