مفتي ليبيا: إعلان ترمب جريمة ضد المسلمين والمسيحيين

الغرياني قال إن السكوت العربي هو الذي جرّأ ترمب على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل (الجزيرة-أرشيف)
الغرياني قال إن السكوت العربي هو الذي جرّأ ترمب على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل (الجزيرة-أرشيف)

قال مفتي ليبيا الشيخ الصادق الغرياني إن الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل ليس جريمة في حق المسلمين فقط بل في حق المسيحيين أيضا، داعيا إلى التظاهر لإسقاط هذا القرار.

وحث الغرياني في مقابلة تلفزيونية الشعوب العربية والإسلامية على الخروج إلى الشوارع لاستنكار هذا القرار، معتبرا أن السكوت هو الذي جرّأ الرئيس الأميركي دونالد ترمب على اتخاذ تلك الخطوة.

وأضاف أن "الحكام كلهم تحت سيطرته، يسعون إليه رجالا ركبانا، سيرضونه ويدفعون الأموال من خزائنهم، انظر ما دفعت السعودية لهذا الظالم في جلسة واحدة أعطته أربعمئة مليار (دولار)، يعني أصبحنا ندفع الجزية لهؤلاء العتاة الظلمة".

وقد تظاهر الليبيون في ساحة الشهداء بالعاصمة طرابلس ضمن الاحتجاجات التي خرجت في أرجاء العالم العربي والإسلامي رفضا للقرار الذي أعلنه ترمب يوم الأربعاء الماضي حيث اعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل وأوعز ببدء إجراءات نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس.

المصدر : الجزيرة