احتجاج بصنعاء لمطالبة الحوثيين بإطلاق سراح المختطفين

جانب من الوقفة الاحتجاجية أمام المفوضية السامية لحقوق الإنسان في صنعاء
جانب من الوقفة الاحتجاجية أمام المفوضية السامية لحقوق الإنسان في صنعاء
أدانت رابطة أمهات المختطفين لدى مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح وفاة المختطف أحمد الوهاشي الأسبوع الماضي، بعد تعرضه للتعذيب وكسر عموده الفقري على يد سجانيه.

وقالت المشاركات في بيان صادر عن وقفة احتجاجية نُظمت أمام المفوضية السامية لحقوق الإنسان في صنعاء، إن مليشيا الحوثي وصالح تواصل منذ أكثر من عامين اختطاف المواطنين من بيوتهم ومقار أعمالهم ثم إخفاءهم دون مسوغ قانوني، وتقوم بتعذيبهم بشتى أساليب التعذيب مما أدى لمقتل العشرات منهم.

وأضاف البيان أن انتهاكات الحوثي بحق المختطفين والمخفيين قسرا ازدادت في الفترة الأخيرة، فقد منع الحوثيون الزيارات عن أمهات وذوي المختطفين، كما منعوا إدخال الطعام والشراب والأدوية لهم، في تحدٍ صارخ لكل القيم الإنسانية والأخلاقية، حسب قوله.

وطالبت الرابطة الأمم المتحدة ومبعوثها إلى اليمن والمفوضية السامية لحقوق الإنسان بتحمل مسؤولياتهم الإنسانية والقانونية والأخلاقية تجاه المختطفين.

وحملت أمهات المختطفين جماعة الحوثي وصالح المسلحة حياة وسلامة جميع أبنائهن المختطفين والمخفيين قسرا، وطالبن بسرعة إطلاق سراحهم دون قيد أو شرط.

المصدر : الجزيرة